الثلاثاء، 7 ديسمبر، 2010

mon nostalgie



في ظل الاوضاع الحاليه في مصر
والغيوم التي تبلد الجو وتغرق المصريين كئابه

اجد نفسي اشاركهم ذلك فالوضع صار لا يحتمل والحياه صارت سواداويه

في ظل عام هجري جديد نتضرع الي الله وندعو ان يفك الكرب ويزيح الظالمين عن بلدنا
ندعو ان لا نحظي باطفال يعيشون في بلد اصبحت الحياه فيه مظلمه وقاسيه

اجد نفسي اتذكر الايام التي لم نكن نحمل فيها هموما

ايام كنا ابرياء وطموحين ومشرقين ولم نتلوث بما يحدث الان

اجد نفسي ارغب في الرجوع الي ايام الطفوله
ايام كنا نشاهد بوجي وطمطم في رمضان

ايام كنا نلتف حول التلفاز لنتابع ليالي الحلميه وصوت شريهان في الف ليله وليله ومغامرات رافت الهجان
ايام الجمعه بعد الصلاه نتابع الشيخ الشعراوي وبرنامج سر الارض

ايام الاثنين نتابع حلقات العلم والايمان وبرنامج تاكسي السهره

ايام السبت نادي السينما وحديث الروح

ايام الخميس برنامج ماما نجوي وبرنامج اوسكار ومسرحيه القناه الاولي

ايام كانت انغام تشدو اغنيه شنطه سفر
عمرو دياب يشدو ايس كريم في ديسمبر

ايام كنا نبتاع مجلات ميكي كل خميس ومجله علاء الدين وقصص نبيل فاروق وخالد الصفتي

ايام كان العيد يدعي عيدا عن حق مليء بالبهجه ونلعب بالبومب ونتمتع حقا

ايام كنا لا يشغلنا الا الامتحانات الشهريه واجازه نصف العام والاستحمام ليله العيد وقص الشعر عند الحلاق الذي يصر علي الفتك بشعرك

ايام كنا نتابع مسلسل محمد رسول الله

ايام رمضان الاولي عندما تعلمنا الصيام

ايام تكبيرات العيد في السادسه صباحا



افتقد ذهابي الي بلده ابي ولمه العائله
افتقد جدي وجدتي وتقبيلهم علي يدهم

افقتد شجره البرتقال افقتد حديقه جدي

افتقد حفلات الشواء علي السطوح

افتقد المكرونه التي كانت تصنعها جدتي

افتقد عمتي وعمي رحمها الله

افتقد كعك عمتي التي تحضره لنا

افتقد اولاد عماتي عندما كنا نسهر حتي الساعات الاولي من الصباح

افتقد السير ليلا بجوار الترعه والمقابر

افتقد الذره المشوي

افتقد لعب الكره في ايام الجمع

افتقد طبق الملوخيه بتاع تيته سميره

افتقد قصي لصور الافلام من الجرائد والمجلات

افتقد عصير التانج البرتقالي وبسكويت لولي بكوب الشاي في االسابعه ونصف صباحا

افتقد تفقدي اليومي لقطرات الندي علي ورق الشجر وافتقد طعم المطر

افتقد شريط الكاسيت الذي كنت اسجل من عليه موسيقا الافلام من التلفاز


افتقد كارتون روبن هود وبابار فيل وكعبول

افتقد لعبي مع اخوتي

افتقد العابي القديمه وجهاز الاتاري

افتقد الرحلات التي كان يصحبني فيها والدي واخوتي

افتقد طعم الفول بتاع زمان

افتقد فخرنا بعلم مصر

افتقد حبي لاوبريت اخترناه الشهير

افتقد الاغاني الوطنيه في السادس من اكتوبر

افتقد انتمائي لمصر

افتقد حبي للشرطه وفخري بها

افتقد غيرتي علي وطني ونفي الشائعات

افتقد حبي للتاريخ وللزعماء

افتقد نفسي كثيرا

افتقد ماضاع مني

افتقد اشياء كثيره خاصه بي

والاهم اني افتقدك الان ولن اقوي صبرا حتي اراك غدا




هناك 6 تعليقات:

AHMED SAMIR يقول...

للأسف الشديد جدااا
حالة الحنين الى الماضي تجتاحنا جميعا
انا بقى بعدما شاهدت احمد عز و تزويره الفج و المفضوح احن بشدة لأيام كمال الشاذلي رحمة الله عليه

adel يقول...

يابني هي نقصاك علي الصبح
بس انا امبارح كنت بتفرج علي كعبول
مس هاقولك اسوء احساس في الدنيا مابين انك تشوفه بعج سنين علي الكمبيوتر وبين انه تلفزيون وتستناه
فرق شاسع

م/ الحسيني لزومي يقول...

كل عام وأنتم بخير
عام هجري سعيد

dalia يقول...

جاء الدور علي لاحسدك يا محمد على كل هذه الذكريات السعيدة. من الماضي نستمد قوتنا ونستطيع الاستمرار في الحاضر مهما كانت آلامه، اعتقد ان الحياه لن تكون ممتعه بدون نضال وكفاح، فهل ستقاوم ام تستسلم؟

Sharm يقول...

من الماضي نستمد قوتنا ونستطيع الاستمرار في الحاضر مهما كانت آلامه

جملة جميلة

Evan Evanov يقول...

تحن إليه ولم يبق شيء منه داخلك... ولكن الذاكرة مازالت تموج باكثر مما حملت.. تحياتي لافكار تظل قائمة بالحياة