السبت، 31 ديسمبر، 2011

اثنا عشر شهرا










جلس الطبيب النفسي امامي في السجن الذي توهمت اني بداخله بعد ان قبض عليا عملاء المخابرات الحربيه اثر اني كنت احوم حول وزاره الدفاع " بص يامحمد انت مابتفكرش الا في نفسك ومايهمكش انت بتعمل ايه غير انك تبقي مبسوط وبس بغض النظر الباقيين هيبقوا مبسوطين ولا لا ولا ايه عواقب اللي انت هتعمله حتي لو هتضر نفسك او اللي حواليك المهم عندك تعمله وخلاص ودايما حاطط نفسك في خانه المظلوم او المجني عليه بالظبط زي ماغبائك خلاك تقرب من هنا وكانك هتبقي بطل من غير ماتفكر اهلك ممكن يحصل لهم ايه لو جرالك حاجه وانت عارف ان اللي بييجي هنا مابيطلعش بعد كده نفسي بجد تبطل تبقي خيالي وتبقي واقعي وتراعي ظروف الباقيين زي البلد اللبي انتم خربتوها انت وصحابك الصيع المهم بالنسبه لك انت شخصيه لا تتحمل المسئوليه وشخصيه ضعيفه ومش ناضجه ومابتحسبش تاثير الكلام اللي بتقوله ولازم تتحكم في نفسك شويه مش كل حاجه لازم تعملها وتاخدها بالاضافه لموضوع الشك الي جواك ده خلاك انسان مريض ولا تطاق "

اختفي الطبيب لاجد نفسي اواجه نفسي في مراه الحمام










..................







انت تحاول ان تلقي مصرعك بتوجيهات من عقلك الباطن
في الحقيقه انت لا ترغب في الحياه وتعيش علي امل ان ينتهي اليوم محملا بذكريات لذلك انت سجين نفسك التي ترغب في الخلاص

انت لا تريد ان تصبح شخصا ناجحا او هاما او محترما فقط تعيش اليوم كانه اخر ايامك ولا تملك مخططا للغد
تترك نفسك لرمح القدر يحملك من ياقتك الي هدفه الذي لا تعلمه

انت تدعي انك لست قذرا او بنوايا خفيه لكنك تشعر بانك منافق وافاق وتتغير علي حسب الطابع العام


تعرضت لاربع حوادث سيارات في المواصلات
تعرضت لاطلاق نار مرتين
كدت ان تسقط من اعلي كوبري الازهر
تعرضت للفرم في شرم الشيخ من مروحه اليخت
كدت ان تغرق في الاسكندريه
كدت ان تنقلب بسيارتك عندما اخدتها ليلا وسرت باقصي سرعه
صعقت مرتين
كدت ان تسقط من اعلي الجبل الاسود في الواحات نتيجه لنقص الاوكسجين

لكن كل ذلك لم يقتلك بقدر ماقتلك النزيف المستمر بعد انتزاع قلبك بقوه




...........

تري الضوء قادم بقوة فلا تجد الوقت لتغمض عينيك ثم تشعر بارتطام المقدمه المعدنيه للسياره التي تصدمك ويتخدر جسدك بينما انت تطير ببطء مثل فيلم انسيبتشن لتسترجع شريط زكرياتك عن هذا العام
.......

تجد نفسك مازلت امام كورنيش الاسكندريه بينما وتشعر بالم بسيط في قدميك بينما رذاذ المياه المصطدمه بالصخور يصل الي ذقنك

تشعر كانك مررت بحاله ديجافو من قبل فانت هنا في نفس المكان الذي تقضي فيه نهايه العام كل مره هاربا من ارشيف ضخم من الاحداث ولكنك تسال نفسك هل انت تحلم نتيجه الحادثه التي تمر بها الان ومايراه عقلك الان مجرد نوع من تاثير المورفين ليهدا الالم؟

...........................





اعتقد انه اكثر اعوام حياتي مليئه بالاحداث والمفاجات والصدمات




في نهايه عام الفين وعشره كنت فاقد الامل في تغيير يعم المنطقه باكملها وخاصه بلدنا المنحوس مصر





رغم اني كنت مستقر نوعا ما بعملي ولا اعاني مايعانيه الاخرين من صعوبه في لقمه العيش فيتكفل عملي بان اعيش مستورا لكن خائفا من الغد ومن تقلباته




وفي نفس الوقت كنت علي ابواب علاقه اقتحمت حياتي وسلبت لبي ويمكن القول انها اصدق واقوي علاقه مررت بها في حياتي





بينما بو عزيزي يحرق نفسه لشعوره ويشعل ثوره في تونس نتابع تصاعدها لكن من دون اهتمام كافي حتي ليله راس السنه




كنا نستمتع باخر ليله في عام الفين وعشره وانا كنت الهو مع رفاق لي مابين مطاعم المعادي وكافيهاتها حتي عدت الي المنزل في تمام الثانيه عشر منتصف الليل لتدق الساعه معلنه بدء اول يوم من ايام الفين واحدي عشر





حاولت استكمال روايه رضوي عاشور الرائعه ثلاثيه غرناطه لكني كنت متعبا





كان وقتها اشاهد فيلم رسائل البحر الذي اعشقه حتي النخاع واتابع نوستالجيا خاصه بالاسكندريه حتي علمت بعهدها بنصف ساعه ماحدث من تفجير لكنيسه القديسسين واعتبرته نذير شؤم ووللصدفه كنت علي موعد في الصباح مع الاسكندريه







.......................





ذهبت للاسكندريه وجدتها عاصفه وغاضبه تمطر ولا تهدا تزمجر ولا تسكن




وجدت بحرها يبكي امواجا وهواءها يصرخ بقوه




وجدتها شوارعها صامته




وجدت اهلها صامتون علي غير العاده





لم اكن ادرك ان وقع الحدث مؤثرا لتلك الدرجه رغم ان ليا اصدقاء اقباط احترمت حزنهم لكني اعتبرته حدثا سيمر مرور الكرام وان كان جل مايشغل بالي هو مامصيري ؟ مالذي ساصبح به في المستقبل؟




هل استمتع بالساعات القليله مع من اختارها قلبي وولا ادرك هل هي تبادلني تلك الاحاسيس؟




لم اشغل بالي لاني كنت اود ان يتجمد الزمن وتبقي هي كما عهدتها بابتسامتها وعينيها التي تضحكان ونقائها وصفوها




كنت اخشي لمسها فتبعد عني كنت ارغب في احتضانها بينما يلفنا الهواء ونحن نواجه صخور الاسكندريه





كنت اود ان اقول لها اني ارغب في البقاء معها طيله عمري ان رضيت ان اكون خادما لها وعبدا بدون اجر فقط لااراها سعيده وامحو الحزن الذي اكتساها واجعلها تنسي الشدائد التي مررت بها فهي اطهر مخلوقه رايتها في حياتي واعجب بصلابتها وصمودها



اعطيتها كل مشاعري واخلصت لها وومنحتها قلبي بين يديها واوصيتها ان تحرسه جيدا لاني لا املك الا هو



قلت في خاطري اني لن ارجو من الله شيئا اخر بعد ان اجتمع شملنا والا يفرق بيننا






......................



لعنه الحب اللي بتذل الحبيب واللي بيننا نص حاله
واللي عشنا العمر نحلم بنلاقيه بين ايدينا ولسه بندور عليه
نص ضحكه نص فرحه نص راحه


....................








بدات احتجاجات في الشارع ضد ماجري للاقباط وحدثت اشتباكات عنيفه في العباسيه مع الداخليه الذين كنا متاكدين ان لهم ايادي خفيه وراء ماحدث




وتزامن ذلك مع تصاعد الثوره في تونس ونزول اغلب الشعب يد واحده ضد النظام





تزامن ذلك مع صدمه حدثت جعلتنا نفترق وانعزلت هي الحياه ولم اعد اشعر برغبه في الاستمرار




حتي جاءنا خبر هروب بن علي من تونس وتفائلنا ثم بدات الدعوات الي يوم الغضب




الخامس والعشرين من يناير




في البدء كنت غير متحمس ثم اخذت الموضوع بشكل جدي لان من تجربتي في المظاهرات كنت محبطا




كنا نعيش معجزه بكيت عندما رايتها




الالااف من الشباب والفتيات في ميدان التحرير ونصد قوات الامن المركزي امام شارع مجلس الشعب لنعلن احتلالنا للميدان





ونهتف ليلا





الشعب يريد اسقاط النظام




تلا ذلك اعتقالي من امن الدوله ونزولي مره اخري انا وخالد يوم جمعه الغضب وتلاها موقعه الجمل ومحاصرتنا لقصر الرائاسه وتنحي




مبارك ونزول البرادعي وتولي المجلس الاعلي العسكري امور البلاد




تلا ذلك بدء الثوره في لبيبا واليمن وسوريا والبحرين




وصول القرضاوي في جمعه النصر وبروز فصيل الاخوان المسلمين بكل قوته علي الساحه والحديث عن دوره في الثوره




ثم فض اعتصام خمسه وعشرين من فبراير الذي كان بدايه الشك في نيه المجلس العسكري




الي احداث اجتماعيه من زواج صديقي العزيز عمرو من حبيبته مروه




ثم الاستفتاء اللعين علي التعديلات الدستوريه الذي احدث فتنه في صفوف الشعب مابين ليبراليين علمانيين واسلاميين مؤيدين للمجلس




ثم اعتقال مايكل نبيل المدون لهجومه علي المؤسسه العسكريه وفض اعتصام ثمانيه ابريل الذي انشق فيه ظباط من الجيش ضد المشير




الي جمعه سبعه وعشرين من مايو التي اسمهوها جمعه العلمانيين واحداث مسرح البالون التي ادت الي اعتصام الثامن من يوليو شهرا كاملا




زواج صديقتي اعزيزه فاطمه عابد من الناشط السياسي مالك مصطفي في حفل زفاف جمعني برفاق الاسكندريه الاعزااء




محمد قباري مع خطيبته ياسمين والصديق العزيز احمد عبد الماجد




حفلات فرقه اسكندريه في الاعتصام وفريق كاريوكي واغاني الشيخ امام التي كنا نسمعها ونرددها هي وشعر احمد فؤاد نجم




ليالي الميدان التي كنا نقضي فيها اغلب اوقاتنا اكثر من بيوتنا وعملنا وكنا لا نشعر بحريتنا الا في الميدان مع رفاقنا ومع الثوار




كنا لا نشعر بانفسنا الا في المسيرات التهي تخرج من المساجد من جامع الفتح مع الرفيق مينا دانيال الذي استشهد في احداث ماسبيرو المؤسفه او من مسجد مصطفي محمود مع وائل غنيم واعضاء حركه خالد سعيد في مسيرات شبابيه تهتف ضد حكم العسكر





ولا انسي يوم خرجنا في مسيره ضخمه الي وزاره الدفاع حتي وقعنا في كمين نصبه العسكر مع البلطجيه والمواطنين الشرفاء تحولت الي موقعه جمل ثانيه كدنا ان نفقد فيها حياتنا وجعلتني اكره العباسيه للابد




الي بدء محاكمه مبارك وابناءه في رمضان وبكائنا من الفرحه واحداث السفاره الاسرائليه واحداث الفتنه الطائفيه في امبابه




وظهور نجم باسم يوسف الموهوب الذي تحدث بلساننا في حلقات برنامجه وعبر عما نرغب في رؤيت




وخروج جريده التحرير الي النور الذي يضم كل الرفاق المناضلين من كتيبه جريده الدستور القديمه




الي المحاكمات العسكريه ضد الثوار وخروجنا في جمعه لا لحكم العسكر





الي اشتعال الثوره من جديد في احداث السبت التاسع عشر من نوفمبر وفقدان مالك مصطفي عينه هو واحمد حراره واعتقال علاء عبد الفتاح وسقوط شهداء برصاص الداخليه والمعارك التي خضناها في شارع محمد محمود التي استمرت اسبوعا كاملا الي مليونيه تهتف لاسقاط المشير





الي وثيقه السلمي التي اثارت جدلا واحتفالنا بالعيد السابع لنشاه حركه كفايه واحتفالنا بالعيد الرابع لحركه سته ابريل





وسقوط القاذافي وهروب رئيس اليمن والانتفاضات التي اشتعلت في اسرائيل وروسيا وامريكا وانجلترا واسبانيا





والي اعتبار البرادعي من اهم مائه مفكر في هذا العام كما اختارته مجله التايمز وظهوري علي قناه تشانل بلاس الفرنسيه




الي رحيل عدد من نجوم الفن والفكر وعوده الجنزوري لتولي حكومه انقاذ وطني والي زياره البرادعي الي الزقازيق ومقابلتي معه




الي انتخابات مجلس الشعب وتايييدنا لقائمه الثوره مستمره




الي مفافعلته علياء المهدي علي مدونتها من صورها العاريه التي شغلت الراي العام والي حاله الانتكاسه التي اصابت الشارع المصري مره اخري والي علو صوت التيار السلفي وتحول صراعنا من صراع مع النظام الي صراع قائم علي الفكر والمزايده علي العقيده وتكفير الاخر بينما المجلس يدبر اموره في خفاء لانه يعلم اننا سنتوحد مره اخري ونقضي عليه في يناير القادم باذن الله




الي احداث مجلس الوزراء واعتداء الجيش علينا وعلي الفتيات والي جنازه الشيخ عماد عفت الرهيبه التي انطلقت من الازهر الي التحرير والي انتفاضه طلبه جامعه عين شمس ضد العسكر ومسيره حرائر مصر




.................





ياللي بترمي عليهم نار مهمها ضربت مهما قتلت العصافير في الهوا احرار دم الشهدا علي الاسفلت يطرح ورد يطرح نور شمع منور ست شهور اسكندريللا امام اعتصام مجلس الوزراء
.............






الي صراعنا مع مجتمعنا نفسه الذي مازال متشربا افكارا متخلفه وعقيمه تعود الي ستون عاما فاسده اخرجت اجيالا مشوهه ومتناقضه فيتوجب علينا ان نعالج انفسنا في البدايه ونتخلص من تلك العادات وتلك الافكار الرجعيه ونحاول ان نرتقي


صراعنا حول تطبيق الشريعه واالنقاب والحجاب وتشويه صوره الليبراللين وتدخل الناس في حريه الاخرين وفرض قيودا عليهم باسم الدين وباسم الحلال والحرام كانهم جميعا ملائكه وانبياء معصومين من الخطا بينما نحن الفجار الفساق اللاهين العابثين دعاه الرذيله



انه اقل مايقال عن ميراث مبارك ومازرعه في المجتمع ومازرعه من بذور فاسده متقيحه افسدت ادمغه البشر وقتلت روحهم وسممت فطرتهم



""يايها الذين امنوا ان جائكم فاسق بنبا فتبينوا ان تصيبوا قوما بجهاله فتصبحوا علي مافعلتم نادمين"





ذلك المجتمع الذي افسد حياتي الشخصيه وقمع طموحي مما دفعني الي التفكير في الهجره والسفر للهروب من الامي




.............



.................




الي فيلم ميكروفون الذي راي فيه جيلنا نحن من يبحث عن الفرص في وسط مجتمع قاسي ليعبر عن نفسه من قصص حب تولد وتجهض الي فرص للعمل وفرص للبحث عن الهويه وفرص للاستقلال وتحقيق الذات




في المشهد الاخير بعد ان تتحطم احلام الابطال يذهبوا الي بحر اسكندريه ينظرون الي الافق وبداخلهم مشاعر غامضه




.............



" بحلم كتير اجري واطير




سما واسعه كلها خير




معايا ناسي واحبابي وانسي عذابي"




كاريوكي



........................






الي مرض والدتي والازمه الصحيه التي مرت بها والخلاف الذي نشا مع اهلي بخصوص مستقبلي وحياتي




والي ازمه تعرضت لها في العمل نتيجه تدخل شخص حقود وكريه ومريض في حياتي وتشويه سمعتي وبث السموم في كل من اعرفهم لتتغير علاقتهم معي وافقد من احببتها بعد ان تغيرت وماتت اجمل ماكان بيننا




فلست اعلم اكنت مخطيء في اختياري ام افسدت ذلك الحلم ام ان هناك امل في ان تعود المياه الي مجاريها



لكنه يخبو تاره ويعود مره اخري



ربما انتظره سنوات ربما شهور ربما ايام حتي تتغير انفسالناس وتنصلح عقولها



فان كان خيرا لي سيعود وان لم تكن مقدره لي فقدر الله وماشاء فعل



الي سفر احمد ابن عمتي للعمل في قطر وسفر ابراهيم رفيق طفولتي الي انجلترا لمده ثلاثه اعوام والي بلوغ حسن ابن عمتي عامه الاول





الي بلوغي ثمانيه وعشرين عاما اعزبا وحيدا لم يتقدم في حياته بخطوه



يحسدني الاخرين علي حريتي لكنهم لاا يعلمون اني اعود حزينا من عملي افتقد ان يكون لي اسره



احمد الله امي وابي مازالوا بخير لكنهم لن يبقوا الي الابد



حتي عملي اصبح متذبذبا والدراسات العليا تركتها ولا ادري هل ستحمل السنه الجديده خيرا ام نهايه لي؟

..................




مانيش عايز خلاص حاجه ولا محتاج انا لحاجه لو عايز صحيح حاجه مخلتوليش ولا حاجه انا مبخافش من حاجه فرضا لو هاقول حاجه هيحصل ايه؟



................




توجد اغنيه فرنسيه لاديث بياف



تقول
لا لن اشعر بالندم لا اشعر بالاسف حول اي شيء لست حزينا علي ايه لحظه مررت بها ولا تجربه

..............

انا بالفعل لا اشعر بالاسف مثلما كان العام مؤسفا في بعض الاحداث خاصه نهايته لكنه هام جدا وبه احداث اروع واجمل




الحقيقه ان اروع شيء هو ارتباطنا بالارض ارتباطنا بالميدان ليس لانه رمز للثوره ولكن رمز لوجودنا




مكان نتجمع فيه نحن الشباب من مختلف المراحل
تلتقي فيه كل من فرقتك الظروف عنهم ولم ترهم من مده طويله من نختلف التيارات ماركسي شيوعي ليبرالي سلفي اخواني علماني قبطي ملحد بهائي وسطي محجبات منتقبات مخمرات فتيات بشعورهن بكل حريه وعزه
عباءات جلالبيب بناطيل فساتين

تشعر كانه منزلك او وطنك تمر بحاله خاصه بداخله

تشعر بالالفه وتشعر بالحزن عندما تغادره

لا تشعر بالوقت لا تشعر بالالم لا تشعر الا بانك خالدا في جنه مثاليه يصنعها الشباب

كانك احد ابطال فيلم افاتار وجد نفسه وذاته في عالم اخر حتي اختلط عليه الواقع بالحلم فلم يعد يدري اين الحقيقه

لكنك سعيد ومطمئن


.....................

هذا العام شاهدت فيلما متميزا لتيرانس ميلك يدعي شجره الحياه

الفيلم باختصار شديد عن الانسان وعن الحياه عن دوافع البشر منذ ان يكونوا صغارا حتي الشيخوخه

من اعمق ومن الروع الصور الفنيه التي تجسدت الي شاشه السينما
كنت اود الحديث عنه منذ فتره طويله لكني لا اجد حروفا لتعبر عما ارغب في وصفه

.....................





شكرا الي السينما والكتب والموسيقي والسفر ومصر الجديده واسكندريه واصدقائي والثوره والشيشه التفاح وشله بيت الشمس والسينابون
وعصير البرتقال والبطاطس المحمره والسمك وحسن ابن اختي وطارق اللي باتعبه معايا كتير ومايعرفش انا بحبه اد ايه

لولاكم انا ماكنتش اقدر اكمل لغايه نهايه الفين وحداشر واستقبل نهايه العالم في الفين واتناشر

هابي نايس ايند اوف زا وررلد
سي يو اوول ان انازر وورلد



.................





انت كل حاجه انت املك الوحيد



وكل حاجه بتدور عليها




جوه منك بتناديك انسي اللي فات



اكتب لنفسك كتاب حقق حلمك



افرد جناحك وطير في الهوا سقفك بعيد فوق في السما




صدقني انت مش وحيد انت كل شيء جديد



كاريوكي-امير عيد















الأحد، 18 ديسمبر، 2011

لن ننكح


ايها الجالسون علي مؤخراتكم تشاهدون التلفاز وتمصمصون الشفاه تشاهدون خيره شباب البلد يذبح ويهتك عرضه ويذل ويسفك دمه
لكنكم لا تجدون مانعا ان تذهبوا الي صناديق الانتخابات لتختاروا من يحمل شرع الله في لسانه او من يحمل لكم الزيت والدقيق ووعود بزياده الحوافز

............

اين كنتم عندما نزلنا نحن الثوار الشباب من صنعنا ثوره ازالت عار مافعتلموه بتواطئكم مع النظام في الوطن وفي اجيال متتاليه

اين كنتم عندما نزلنا نجن لنجده اخواننا في شارع مجلس الوزراء بينما الجيش المصري العظيم الذي لم يحارب منذ اربعين عاما يقوم باطلاق الحجاره ورشنا بالمياه واحراق مبني المجمع العلمي ؟
اين كنتم عندما قامت قوات الاحتلال المصري بمداهمه الميدان ومطاردتنا وضربنا بالاعيره الناريه والتننكيل بنا ومعاملتنا كاننا حشرات يجب سحقها؟
اين كنتم عندما تم هتك عرض الفتيات وتجريدهم من ملابسهم بينما تنتفضوا من اجل فتاه مسلمه تنصرت او العكس؟
تنتفضوا من اجل حجاب ونقاب بينما يتم سب والعبث بجسد امراه منقبه واخري محجبه؟
............

اين كنتم عندما قتل شيخ وعالم جليل من علماء الازهر من قبل الجيش المصري بينما يقوم الاعلام المصري بتسميتنا بلطجيه؟ خاصه ذلك البلطجي الصغير طالب الطب الوسيم ذا ال واحد وعشرين عاما؟
............

اين كنتم ايها الشعب المصري العظيم يامن تركتونا نواجه المجلس العسكري بجيشه وشرطته العسكريه لوحدنا في الميدان واخترتم من يحمل الخير لمصر؟

اين كان من يدعون انهم اسلاميين عندما خرجنا في جنازه مهيبه من الازهر نحمل جثمان الشهيد الشيخ عماد في مسيره ضخمه الي المقابر تحدثت عنها القاهره كلها مختلطه بالاقباط والليبراللين والعلمانيين والازهريين
تضم العلماني عمرو حمزاوي والنصراني جورج اسحاق والكاهن فلوباتير والليبراللي عمرو الشوبكي

................

اين كنتم عندما مشينا نهتف يسقط يسقط حكم العسكر والشعب يريد اعادام امشير بينما الناس محدقين في اعدادنا وشجاعتنا في سعينا لنيل مطالبنا؟

اين كنتم عندما كان اشرف واطهر واشجع بنات في مصر يقودوا المظاهرات ويدفعونا الي العوده للميدان؟

اين كنتم عندما صدقتم كلام عجوز متواطيء مثل الجنزوري وكلب حقير مثل المشير

والله ان لم تنتفضوا لن تقوم لنا قومه
ولن نسمح لكم بان نتقاسم معكم النكاح الذي احببتموه واعتدتم عليه

والله لن ننكح بعد اليوم

الاثنين، 5 ديسمبر، 2011

وانسي عذابي


" مين يحب اني اقول ياريت
الحب ده عني يزول
مادمت انا بهجره ارتضيت خلي اللي بقي يقول
اللي يقول يقول"

سيد درويش


..........


" انا عارفه ان المفروض مانتكلمش وعارفه ان مكالمتي بالذات ممكن تدايقك كل واحد له حياته وبقي له دنيا بعيده عن التاني
وسكك صعب اوي تتلاقي صعب تتلاقي زي الاول
بالذات في دنيا بتجري بالشكل ده
مش عارفه بقولك الكلام ده ليه؟
يمكن الواحد لو مقالش اللي في مخه احتمال يتجنن؟
غريبه اد ايه احنا بنتغير
مع ان مافيش حاجه بتتغير فعلا"

من فيلم هيليبوليس

..........


واضح ان السنه اللي فاتت كلها كنت بشتغل علشان ارجع للبلد وانت كنت بتشتغلي علشان تسيبي البلد

من فيلم ميكروفون

............



الاثنين، 28 نوفمبر، 2011

صوتك


ربما جاءت تلك التدوينه متاخره نوعا ما فبعد ساعات ستدخل مصر في اهم مرحله منذ قيام الثوره

لن اخوض الجدال العقيم عن جدوي بقائنا في التحرير او اعتراضنا علي حكومه الجنزوري وتمسكنا بالبرادعي وابو الفتوح

لن اخوض في السذج الذين نزلوا الي العباسيه لتاييد حكم العسكر فانا لن اتوقف عن كرهي لحكم العسكر
لكننا نريد ان نهتم بالمرحله القادمه التي ستحدد طبيعه مجلس الشعب الذي سيكتب الدستور الذي سيبني الوطن

لن التفت الي احزاب كرتونيه او قديمه عجوزه مثل اصحابها ولن التفت الي احزاب تردد الشرع اولا او الاسلام هو الحل

بل ساذهب الي من يمثلني الي الشباب الذين اشعلوا الثوره الذين اعطوا للوطن املا ونورا بعد دخولها نفقا طويلا

هم لا يملكون مالا ولا سلطه ولن يعدوك بدخول الجنه ولن يعدوك باعاده امجاد الناصريين او شعارات فتره الملكيه

هم سيعدوك انهم سيفعلون ماباستطاعتهم ليغيروا مافعله الكبار بنا وليرسموا صفحه جديده

هم فقط بحاجه لانك تؤيدهم وتقف معهم وتاكد ان صوتك سيذهب الي من يستحقه

كن مع الثوره كن مع الشباب


الثلاثاء، 22 نوفمبر، 2011

الثوره لسه مستمره


ده اول يوم ليا في البيت من اربع ايام تقريبا بس كان لازم اكتب وادون واسف لو كنت باقوله بالعاميه



الموضوع ابتدي يوم الجمعه لما طلعنا في مسيره ضخمه دعت لها صفحه خالد سعيد ووائل غنيم من جامع مصطفي محمود لاجبار المجلس العسكري علي تسليم السلطه في ابريل وانضممنا بعد كده لباقي التيارات الاسلاميه اللي كانت اعلنت نيتها علي الاعتصام ومن ضمنها حازم صلاح ابو اسماعيل


رحنا احنا وزملائنا طارق وخالد واحمد وفيليب ومحمد عبد الفتاح الصحفي في الاخبار وقعدنا علي قهوه البورصه لمحت فاطمه عابد وزوجها مالك مصطفي سلمت عليهم وعرفت انهم كانوا لسه راجعين من نقابه الصحفيين في مؤتمر كانت عملاه دكتوره ليلي سويف والده الناشط علاء عبد الفتاح اللي اتحاكم عسكريا


علي الساعه تسعه كده اعلن حازم صلاح ابو اسماعيل انه مش ناوي يعتصم هو والناس اللي معاه وطبعا الاخوان سبقوهم ومشيوا كالعاده واتبقي عدد حوالي عشره الاف واحد بمرور الوقت بدؤوا يقلوا وعلي الساعه واحده ونصف بالليل العدد مكانش يكمل خمسمائه معتصم من ضمنهم مصابين الثوره اللي جايين يطاببوا بحقوقهم وكنت عايز اعتصم لكن طارق قال مالهاش لازمه ومشيت مكتئب جدا وكنت قابلت عادل صليب وقال لي نفس الكلام

تاني يوم صحيت متاخر علي خبر فض الاعتصام الصبح بشكل وحشي من الامن المركزي واستغربت ليه العنف المفرط ده

وبعدها عرفت ان مالك مصطفي نزل هو والنشطاء اللي معاه يردوا الامن واتصاب في عينه
اتجننت وقتها وللاسف معرفتش اكلم فاطمه علشان اتاكد واتصلت باحمد عبد الماجد ياكد لي الخبر وقلت لخالد لانه كان في اسكندريه
قال لي انا جاي حالا وركبت انا اول عربيه رايحه القاهره
في الطريق عرفت ان العدد زاد بس الامن اقتحم الميدان وطرد المتظاهرين وبعدها المتظاهرين قدروا يرجعوا تاني



الساعه تمانيه كنت في الميدان كلمت هشام الجنيدي قال لي انا جاي ورحت لشارع الفلكي قابلته هو مجموعه من شباب سته ابريل نتكلم شويه ونشوف الوضع
انزلت لقيت العدد زاد جدا مع حضور كل افراد حركه سته ابريل ونزول التراس الزمالك وحصلت اشتباكات في شارع محمد محمود عنيفه كانت ريحه قنابل الغاز مغرقه الميدان

خالد جه بعد كده وجه انصار حازم صلاح ابو اسامعيل وبدانا نرتب لهجوم ونحصن الدفاعات ونعمل تكتيكات ومجموعات قتاليه
مكانش معانا غير الطوب وبس والرصاص المطاطي عمال ينزل علينا زي المطر جت رصاصه في راسي ودراعي عملت كدمه خفيفه
جه بعد كده محمد عبد الفتاح هو ومجموعه فرنسيه جايه تغطي الاحداث لقناه تشانل بلاس وعملوا معايا لقاء ودخلناهم لغايه المدرعات بتاعه الامن المركزي علشان يصوروا الاحداث وكانوا هيتصابوا وواحد منهم كانت هتجيله حاله اختناق من الغاز

الجدير باالذكر ان الغاز اشد واعنف من الغاز اللي استعملوه في يوم خمسه وعشرين

وكانوا بيضربوا بشكل هستيري وحاولنا نجمع نفسنا وهجمنا عليهم مره واحده لكنهم صدونا

قعدنا كده فتره وبعدها اتصل بيا اسامه عامر وقال لي انه جاي استنيته وخدته للمستشفي الميداني نشوف محتاجين دكااتره ولا لا

علي الساعه اتنين بالليل كده ابتدوا يهجموا من شارع القصر العيني بقوات اكبر ومدرعات تانيه بس قدرنا نصدهم لكنهم قصفونا بكم مذهل من القنابل لدرجه ان الدخان الابيض اتحول لاسود من كثافته

استمر الصد والكر والفر وعلي الساعه تلاتته مشت انا وخالد

تاني يوم رجعت وقابلت احمد فتحي ودخلنا تاني في شارع محمد محمود كنا بنجاول صدهم عند ناصيه مكتبه الجامعه الامريكيه

الشباب كان بيستبسل في الهجوم وجت فتره قصف الغاز وقف فمطرناهم بوابل من الحجاره خليتهم يرجعوا واثناء ده عسكري امن مركزي قذف حجاره علي راس خالد فاصيب وراح المستشفي الميداني وخد غرزتين بس رجع تاني كان مافيش حاجه حصلت وكان بيصور الاشتباكات

علي الساعه اربعه ونصف كان لسه الاشتباكات شغاله شفت نواره نجم واسماء محفوظ وكانت الناس بتظبط يصلوا المغرب ادام هارديز وندعي كلنا مع بعض وكان عددنا حوالي عشره الاف

اتصل بي اسامه عامر بيقول لي انه جاي من شارع طلعت حرب وشاف فرقه من الشرطه العسكريه جايه بسرعه ومدرعه معاهم
وفجاه لقيناهم داخلين فعلا بسرعه يسحلوا المتظاهرين ومدرعات الداخليه دخلت بقوه من شارع هارديز ومعاهم الامن المركزي وقعدوا يسحلوانا ويضربنا بالغاز ويطاردونا وحصلت اشباكات لكن المدرعات جريت ورانا

خرجت انا وخالد لغايه عبد المنعم رياض وناس هربت من شارع كوبري قصر النيل

طبعا كانت مفاجاه ان الشرطه العسكريه تدخل بالشكل ده قعدنا ساعتين استجمعنا قوانا ودخلنا تاني الميدان وانضم لينا ناس كتيره ووصل عددنا لحوالي خمسين الف
جه عمرو صلاح وسها واسامه وجه طارق ابن عمتي وناس كتيره جدا اشتراكيين وسلفيين وليبراليين وناس عاديه

بدانا نصد الاشتباكات تاني وجه التراس ومعاهم مولتوف وقعدوا يقذفوا المدرعات في نفس الشارع وبعد كده جه فصيل حاول يقتحم من ناحيه شارع الفلكي بس تم تحصينه كويس وسمعنا بيانات المحجلس الخيبانه والحجج الضعيفه وبقي هتاف الثوار يشق السما

الشعب يريد اسقاط المشير

ده مطلبنا رحيل المجلس العسكري

عرفنا ان البرادعي طلع مع عبد المنعم ابو الفتوح وحمدين صباحي يناقش الازمه
لكن الموضوع مش ازمه الموضوع ان احنا عايزين نستلم السلطه من المجلس قبل ابريل الفين واتناشر ونحدد معاد انتخابات رئاسيه بسرعه
حاولوا يسكتونا بقانون افساد الحياه السياسيه علشان الفلول بس ده كان قبل احداث يوم السبت
دلوقتي بقت تار بيننا وبين المجلس العسكري
المجلس هو اللي بيؤمر الداخليه بقمعنا وهو اللي ورا كل حاجه وهو اللي بيفسد الحياه السباسيه وهو اللي بيعطل عجله الانتاج وهو الي كره الناس العاديه في الثوره وهو اللي بيعتقل النشطاء وهو اللي بيقتلهم وهو اللي فرق الشعب لاسلاميين وكفره
وهو اللي قتل الاقباط في ماسبيرو
احنا عارفين ان لو حصل صدام مع الجيش هتبقي مجزره بس مابقاش ادمنا الا كده نعتصم ونتمسك بمطالبنا ونحمي الميدان ويتم مجاكمه اللي اتسببوا في الدماء التي اسيلت
الدم عمره ماهيبقي ميه


النهارده نزلت تاني والجو كان اهدي بس عرفت ان الاصبابات وصلت لاكتر من الف مصاب واتقتل حوالي تلاتين شهيد والمنظر كان مرعب من كتر براكين الدم الموجوده
لكن اجمل حاجه هي الناس اللي جت لنا من كل حته الشارع المصري بقي معانا
ولقينا مسيرات طلابيه جايه تنضم لنا وموظفين وعمال وفلاحين وكل اطياف الشعب جاي ينضم للشباب اللي صمد في الميدان واظهر بساله وقوه
جت مي وعبير وخطيبها يساعدوا وينضموا لنا

اتصل بيا ناس كتيره جدا يطمنوا عليا زمايلي وصحابي واهلي ووالدتي تعبت وجت لها ذبحه بس قامت بالسلامه واضطريت بس ارجع الليله علشانها علشان ضميري ميانبنيش

فيه ناس بقت معانا وبيشجعونا ومتفهمين موقفنا

احب اقول بس ان الشباب والمرهقين اللي كانوا بيهاجموا الداخليه ماينتموش لاي تيار سياسي وكانوا بيعملوا كده لانمهم غضبانين وشايلين كره ناحيه الداخليه زي ناس كتيره مننا رغم ان الشباب دول زودوا العيار شويه بمحاولتهم اقتحام الوزاره وده مالوش لازمه واستفزاز

بكره فيه مليونيه علشان نرغم المجلس انه يخلينا نختار حكومه انقاذ وطني ولو اني اتمني انها تكون لاسقاط المجلس واظن انها هتبقي ناجحه باذن الله لاني قبل ماامشي العدد كان مهول والهتاف واحد كالعاده

الشعب يريد اسقاط المشير

عزيزي دكتور احمد حراره انا شفت لقاءك مع يسري فوده وانا فخور بك وانت ادتنا امل

صحيح هم سلبوك نور عينيك لكنك من جواك نور اكبر وهو نور الحياه

لو هنتمسك بشغلنا ونفكر بانانيه ونقول لا كفايه كده ونشوف مصالحنا ومانبصش لمصلحه البلد يبقي نستاهل اللي يجرا لنا ونعيش من غير كرامه ونعيش مذلولين

الحياه لها طعم تاني في الميدان تخليك تحتقر واقعنا وحياتنا الدنيويه وتشوف الدنيا صغيره جدا وتافهه

في الميدان انت هتبقي بين ناسك الحقيقين بيوحدنا حب الوطن ورغبتنا في الحريه بيوحدنا كلمه مصرييين

الناس اللي ضحت بحياتها علشان حضرتك تعيش كويس اظن مش كتير عليهم انك تنزل تدعهم زكراهم تنزل تكمل مشوارهم
تنزل تطالب بحقك
تنزل علشان الظلم

تنزل علشان عيالك يعرفوا يعيشوا كويس

تنزل علشان احنا عايزينك بكره معانا

يسقط يسقط حكم العسكر







الثلاثاء، 15 نوفمبر، 2011

اليس الصبح بقريب؟



أيه هى الثورة؟! مين اللى عملها؟! فين اللى حماها؟! مين اللى سرقها؟ مين ماسك إعلامها؟! مين اللى حاكمنا محاكمة عسكرية؟! مين اللى بيوصفنا إن احنا بلطجية؟!! فين الدبابة!؟ مين اللى سايقها؟! مين اللى دهسنا؟! ايه العبارة؟! مين اللى واكسنا؟ مين اللى مجوعنا؟! مين قاتل فرحتنا؟! ايه العبارة ؟ مين اللى مخوننا؟! مين اللى مفرقنا؟! مين اللى كابتنا؟! ايه العبارة؟



الجمعة، 11 نوفمبر، 2011

Bon Voyage


عندما هاتفني طارق ابن عمتي ليقترح علي ان اقضي اجازه مميزه بعيدا عن زحام القاهره والاسكندريه وبعيدا عن كل مايحيط بي من مشاكل واحباطات وصراعات سياسيه وخوف مما سيحمله الغد للبلد واضطرابات نفسيه خاصه
وافقته علي التو لاني كنت فعلا اتمني الذهاب الي الواحات وزيارتها وقضاء مغامره حقيقيه

ذهبت في اول يوم للمبيت عنده ثم انطلقنا في الصباح مع زملاء طارق وثلاثه امريكيين تعرفنا عليهم في محطه الاتوبيس وخلال طريق طويل ومرهق استغرق مايقرب من اربع ساعات وصلنا للكامب الذي سنبيت به في الواحات البحريه ثم اجرنا سياره لاند كروزر للانطلاق الي جبل الانجليز ومشاهده غروب الشمس من اعلاه وعدنا مره اخري للكامب ليلا للعشاء

في الصباح التالي ذهبنا لزياره معبد الاسكندر الاكبر في الصحراء ثم جهزنا ترتيباتنا مع سياره خاصه للقيام برحله الي الصحراء البييضاء وقمنا بالمرور علي الجبل الاسود في الصحراء السوداء وتسلقناه الي اعلي قمه وبالطبع لا يمكن وصف المنظر من هناك
بينما الرياح ترتطم بوجهك وانت تري الوادي كله حولك وتري السهول والجبال المحيطه فتنتعش وتنتشي اكثر

ثم دخلنا الي الوادي الجديد ومررنا بجبل الكريستال وصادفنا مجموعه فرنسيه من الفتيات ومجموعه اسيويه اخري مهتمين بتصوير تلك المنطقه اكتشفنا لاحقا انهم جيراننا في المخيم وفي الكامب الذي نزلنا فيه

ثم دخلنا الي الصحراء البيضاء ولن استطيع ان اصفها ابدا غير انها قطعه من الجنه بالفعل بصخورها البيضاء والمميزه وارضها اللامعه والهواء نفسه هناك نقي وصحي وتود حاله خاصه تسكن نفسك عندما تصبح هناك فتشعر بانك انفصلت تماما عن عالمك القميء
الحق اني قلت لطارق انا لاارغب في العوده الي عالمي لا ارغب في العوده الي العمل والمشاكل والمسئوليات اريد ان اصبح مغامرا في البراري والصحراء احمل حقيبتي واحاجياتي ومتعلقاتي وانطلق مع نفسي

المنظر هناك تشعر كانك في القطب الشمالي كما هو موضح بالصوره اسفل





وليلا تشعر كانك علي سطح كوكب اخر مع اكتمال القمر والسكون المرعب ذكرني بمشهد من فيلم ادويسا الفضاء لستانلي كوبريك

حولنا كان العشرات من المخيمات قد نصبت بمسافات بعيده بعض الشيء من اجانب من مختلف الجنسيات كوريين وفرنسيين وايطاليين وتشيك ومن السويد ايضا كلهم جاءوا بسياراتهم الدفع الرباعي الضخمه ليراقبوا معنا الغروب

كنت يومهااشكر الله علي انه منحني تلك الرحله لكي اصفي نفسي من الشوائب التي تملكتني ومن الاكتئاب الذي غمرني كالعاده وان كنت متفائلا بان الامور ستتغير نوعا ما بعد تلك الرحله واخذت موسيقي فيلم شجره الحياه لتيرانس ميلك تدوي في اذني وانا اندمج مع الطبيعه واكاد اصل الي جوهر الحياه والكون في حاله نادرا ماتتكرر معي وخاصه اني كنت شاهدت الفيلم قبلها واجلت الكتابه عنه

ليلا قمنا بشي اللحوم واخذنا نتسامر وكانت الصحبه ظريفه وودوده وراقبنا الشهب في السماء والنجوم ثم استيقظنا فجرا واخدنا نلتقط صورا رائعه للشروق ثم اتجهنا الي واحه الفرافره ونزلنا الي عين طبيعيه تفيض بالماء الدافيء لم استطع مقاومتها
شعرت كانني في جاكوزي طبيعي بينما جسدي يسترخي وعقلي يصفو ويروق
بينما الابخره تتصاعد من حولي واغطس الي قاع العين والمس ارضها ثم اطفو لاتنفس الهواء وقد شعرت اني تطهرت واصبحت انسانا جديدا

الحق اني بتلك الاربع ايام قد قضيت امنيه كنت اتمناها منذ زمن ولم استمتع بتلك الاجازه منذ كنت في شرم الشيخ العام الماضي

ربما اشعر بتقصير الضمير بعض الشيء حاولت ان اهرب الي ابعد مكان قدر استطاعتي ولم اخبر احدا اني ساذهب الا بعدما سافرت فعلا لكني كنت اود ان اكون لوحدي بدون هواتف تزعجني وحتي اخبار الوطن والسياسه لم اكترث لها ولم اكترث بما ينتظرني من مجهول فكنت حريصا علي الاستمتاع لاقصي درجه

اما المستقبل فهو بيد الله والرزق بيد الله ايضا
واما الوطن فهو بايدينا نحن فنحن من سنرسم معالمه ونحن من سنحرره
واما الحياه فهي مغامره سنخوضها ويجب ان نستمر احياء فيها
واما القلب فكفاه ماصابه فساترك مصيره للقدر














الجمعة، 4 نوفمبر، 2011

Cast Away



لست وحدك في مفترق الطرق او تشعر بالتوهان

فالبلد باكملها تقف في نفس وضعك


البلد مقبله علي انتخابات برلمانيه مجهوله المعالم في وسط صراع احزاب شرس مابين ليبراليه ودينيه والكل يتقاسم علي الكعكه


ومابين اعتقالات لنشطاء وسخط من الثوار تجاه المجلس العسكري حاصه بعد الوثيقه الفوق الدستوريه التي تضمن للمجلس ارغام سلطته علي الوطن وعلي من سياتي لحكم البلاد


وعلي الشعب الذي بدا يكره الثوره ويترحم علي ايام مبارك والحاله الامنيه المترديه والوضع الاقتصادي المرعب


اننا في حاجه لمن يوجهنا الي الطريق الصائب او الي ثوره جديده


.............


تخرج انفاسا من النرجيله بغضب وانت تحتسي الشاي مع اصدقائك في القهوه وتشرد بينما تعبث في محمولك


تود ان تشعر بالضياع مع انك فعلا ضائع


تفكر في المستقبل ومفترق الطرق


تفكر في مالذي يتوجب عليك فعله؟


تفكر فيها كيف تتخلص من لعنتها كيف تنساها كيف تاخذ قرارا بالابتعاد عنها


لكنك تفشل بمجرد ان تري اسمها يضيء علي محمولك بمجرد ان تذهب للنوم فتحلم بها او تقضي يوما كاملا بدون ان تسال عنها


تكره من وضعوك في مازق يمنعك من تحقيق اهدافك تكره المجتمع الذي يتدخل فقي خصوصياتك تكره من يراقبونك ومن يحسبون انفسهم اوصياء عليك وينصحوك


يحقدون عليك لانك حر واعزب وبدون مسئوليات دون ان يدروا انك تحمل هما ثقيلا والتزامات


السفر ام العياده ام تكتفي بعملك المؤقت ؟


............


تاخذ السياره وتخرج بها في الثانيه صباحا دون هدف محدد


ترغب في ان تهرب لكن الي اين؟


امك تعبث في شعرك فتخبرك ان الشعيرات البيضاء انتشرت في شعرك بصوره مرعبه


فتخبرها من الهم


تنظر الي المراه فتجد لحيتك غير مهذبه فتحتار مابين حلاقتها او تهذيبها


تنظر الي نظارتك فتحتار مابين ان تتخلي عنها وتقوم بالليزك ام ترتدي عدسات


تنظر الي رصيدك في البنك فتحتار مابين ان تنفق في ماترغب فيه وشراء مايلزمك من مستلزمات او عدم المساس به


امك تختار عروسا مناسبه لكنك مازلت معلقا ب من سلبت فؤادك


............


تراها في فراش المستشفي واهنه ضعيفه متالمه شعرها متناثر حولها


تشعر بالعجز ترغب في ان تهب لنجدتها


ترغب في ان تكون بجانبها وتقف معها لا تتركها ترغب في ان تجثو علي ركبتيك وتبكي امامها وتعتذر عنها


...................


تصبح شكاكا في كل شيء حولك


تشك في نقسك في اصدقائك


تصبح عصبيا لكنك فعلا عصبيا جدا


..........


تتمني للمره الاولي ان تكون مسلوب الاراده وان تجعل القدر يعبث بك كيفما شاء


تتمني لو تنام فلا تصحو او تصحو علي عالم افضل


تتمني لو تترك عالمك وتبدا من جديد


تتذكر توم هانكس عندما سقطت طائرته علي جزيره وقضي اربع سنوات يكافح لوحده للبقاء حيا ثم عودته للوطن لكن بعد تغير الاوضاع وبعد ان اصبح غير قادرا علي التكيف مع المتغيرات


تخشي من التغيير


تخشي من الفقدان


تخشي من نهايه النفق


لكنك في الواقع تتمناه بسرعه





الأربعاء، 2 نوفمبر، 2011

اتجمعوا العشاق ف سجن القلعه

"

" رب السجن احب الي مما يدعونني اليه"

اهداء الي علاء عبد الفتاح من احببني في التدوين ومن قابلته علي سلالم نقابه الصحافيين مع حركه كفايه منذ اعوام ظنناها لن تاتي بنور قريب


واسال مره اخري ياعزيزي علاء


اليس الصبح بقريب؟


يسقط يسقط حكم العسكر




الاثنين، 31 أكتوبر، 2011

الغفران


نصيبك في حياتك من حبيب

نصيبك من منام في خيال


.......


فاكره لما قولتلك في رمضان اللي فاتت علي مسلسل عجبني وكل يوم بتابعه؟

قصته بسيطه لكن مؤلمه

شاب بيحب واحده بقاله عشر سنين واتفرق عنها وهي مكانتش تعرف انه بيحبها

الشاب خلاه عنده امل في النهايه انه يقابللها وبعد عشر سنين قابلها بالصدفه وطلعوا بيشتغلوا في نفس المكان

وكان عنده مشكله انه يعبر لها عن حبه وخاصه انها كانت شبه مرتبطه بحد تاني


لكن لما عرفت حقيقه مشاعره اتمسكت به وحاربوا كل الظروف علشان يبقوا مع بعض واتزوجوا فعلا

لكن مافيش سعاده بتدوم للابد

دخل في حياتها شخص تاني وتحت ضغط نفسي معين في لحظه معينه حبته

وقررت انها تطلب الطلاق من زوجها علشانه

وزوجها معرفش السبب وحاول يثنيها عن ده وفكرها بالقصه الحب العنيفه اللي كانت بينهم

وبعد مده ادركت انها غلطانه وانها كانت نزوه وسابت الشخص ده وقررت ترجع لزوجها لكن زوجها عرف انها كانت علي علاقه

وماقدرش يسامحها

حاوالت بكل الطرق تعتذر له وتطلب الغفران

واتنازلت عن كرامتها علشانه واتنمازلت عن حاجات كتيره لكنه كان انكسر جواه شييء مهم


الثقه

انعدمت وبقي يشك فيها وحياتهم بقت جحيم

وانفصلوا عن بعض رغم انها كان عندها امل يرجعوا لبعض تاني

في اخر حلقه بعد مرور سنه شافها باالصدفه وكانت متزوجه من شخص تاني وسعيده في حياتها

وهو قلبه انكسر لكن كان الحافز انه يبتدي حياه جديده وصفحه جديده وانه يكمل مشروعه الادبي ونشر الروايه اللي كان بيكتبها

فانا بشكرك انك عملتي ده فيا





الثلاثاء، 25 أكتوبر، 2011

28





بعدسه صديقتي الصحفيه المبدعه داليا العقاد


............

انا بتنفس حريه ماتقطع عني الهوا

لا تزيد كتير عليا يحسن نوقع سوا

ماتقدر ابدا تلغيني بدك تسمعني وتحكيلي

واذا فكرك عما بتداويني مش هو ده الدوا


جوليا بطرس


.............


راجعين من الماضي رايحين علي المستقبل بعزمنا الماضي الدنيا تصبح اجمل

ياحياه ياحريه ياروح مصريه ياعيش وملح الناس سواسيه

كلمه قلناها الدنيا تسمعنا

اتجمعوا ياناس وادوا الهوا حماس ادوا للحياه احساس النور هييجي اكيد


فرقه اسكندريللا


............


معادنا الجمعه معرفش ايه اللي هيحصل بس نازلين ومش خايفين علشان كفايه اووي كده

معنديش امل ان فيه تغيير بس نازل ولا عندي عشم عدد ضخم هينزل ولا الناس هتقف معانا

خلاص الانتخابات هتتعمل والمجلس قاعد لغايه الفين وتلاتشر والنشطاء بيتخطفوا كل شويه والوضع بقي اسوا من ايام حسني مبارك

والناس كرهت الثوره وانا برده كرهتها والسلفيين مكفريننا في كل حته وواكلين عقل الناس والاقباط غضابنين والاخوان بيهنوا بعض علي كراسي الحكومه الجديده المستقبليه والنيابه العسكريه عمال تستدعي كل شويه حد فينا

والناس اتفرقت وبقينا نحسد تونس انها انجزت في طريقها للديمقراطيه وماشيين صح واحنا بنرجع لورا

وانا واقف في مفترق الطرق ومش عارف امشي في اي سكه والامل اللي جالي بعد الثوره اتبخر

فمش هيحصل حاجه لو نزلت يعني اهو التحرير واحشني واهو تغيير فياريت اشوفكم علي الاقل نفتكر اننا في يوم حاولنا ونلنا شرف المحاوله



" الا ايها الليل الطويل الا انجلي بصبح ومالاصباح منك بامثل"

الجمعة، 21 أكتوبر، 2011

his name is?

بعد ان اتحفنا المجلس العسكري بالحلقه المبهره مع مني الشاذلي وابراهيم عيسي بعنوان المصارحه او المكاشفه عن فترته الانتقاليه وكيفيه ادارته للبلاد واحداث ماسبيرو والانتخابات القادمه

كان لا بد ان اسمع شخصا اخر كي يساعدني علي هضم مابلعته من خزعبلات

وكان لقائنا مع دكتور البر ادعي في الزقازيق الذي شهد حضورا طاغيا من الشباب خاصه ليساله وليستمع له وليحصل علي الامل

نعم جميعنا محبطون ونحن بحاجه الي من يقف بجانبنا ويحث فينا الامل

بغض النظر عن بعض رموز القوي السياسيه التي ارادت ان تستفيد من وجود البرادعي ومن بعض مرشحين مجلس الشعب الذين عكروا صفو اللقاء لكنني راضي بنسبه كبيره من الساعه والنصف التي قضيناها معه ومع شباب الجمعيه الوطنيه وسته ابريل


اعلم ان الرجل لا يؤمن به الا الشباب وفرصته ضعيفه في ان يصبح رئيسا لمصر لكني اؤمن به وواثق انه سيكون ممرا امنا لمصر وسيضع اسس دوله قويه لو ابتدعنا عن الجهلاء والمتخلفين والنمطيين واصحاب شعارات الخلافه الاسلاميه

...........


لست حزينا علي موت القذافي لانه اودي بنفسه الي هذا المصير بعد قتله لسبعون الف ليبي ولكني خائف من ماسيفعله الثوار بعد ذلك

هل ستنجح ثورتهم مثل التونسيين ام سيصبحوا مثلنا او اسوا؟


.............

الخميس، 20 أكتوبر، 2011

خريف

صوره من حفلاه حمزه نمره في الازهر بارك

متكلمتش كفايه بس حبيت انشر الصوره لانها عاجباني وعاجبني الشله بتاعتنا

وحابب اتكلم عن الخريف خصوةصا امبارح كانت حاله فريده من النوستالجيا رجعتني لسنه الفين واتنين

خلتني مننتشي ومبسووط وقضيت اليوم كله في الشاارع ومرحتش الشغل علشان استمتع بالهوا والنسيم اللي كان بيداعبني

واخيرا شكرا لروميه العزيزه علي اغنيه علي بالي لنوال الزغبي اللي خلت يومي احلي بكتير وحاله لذيذه

خير اللهم اجعله خير زي مالناس بتقول لما بتفرح

سلام

الأحد، 16 أكتوبر، 2011

زهره




"نصيبك في حياتك من حبيب

نصيبك في خيال من منام "


من مسلسل الغفران


................



عزيزتي زهره

تمر في تلك الايام الذكري الاولي لبدايه قصتنا

في مثل تلك الايام كنت اخفي عنك ولعي بك كنت اكتم هيامي بك واكتفي بان اشاهدك فقط

اكتفي بان اكتب عن المشاعر الدفينه لك دون ان يخطر ببالي انك ستقرئيها يوما ما صدفه

دون ان اتخيل ان اكتشف انك كنت تنتظرين مني دليلا ملموسا اني احبك



وكيف لا احبك بالله عليكي؟

كيف لا اقاوم شخصيه مثلك رغم كل ماشابها من صدمات وتغيرات

كيف لا اقع في هواكي وانت تمتلكين تلك الطيبه والرقه

وانت تمتلكين عينين تتكلم بالنيابه عن صاحبها؟

وكيف عندما اخبرتيني بانك تثقي بي واني املك معزه في قلبك كااخ وصديق

اتتخيلين كيف كنت اكتم ماامر به عندما القاكي كل يوم واكتشف بمراقبتك من بعيد

احاول ان اتحاشي نظرات عينيكي احاول ان اظهر عكس ماابطن
كيف اخفي غيرتي الشديده عندما علمت انك مرتبطه وان هناك مشروع زواج قريب

كيف كنت تتوقعين ان اصارحك بمشاعر اعلم ان ليس لها مستقبل واخشي من فقدانك لو علمتبيها او ان اخسر الخيط الفاصل بين الصداقه والحب



...................



كنت اخاف عليك وكنت علي اهبه الاستعداد لاي طلب تتطلبينه مني

اتذكرين عندما لم القاكي لفتره طويله وكنت اتحجج بالاتصال بك باسباب واهيه فقط لاسمع صوتك

كنت ابحث عن عطرك في كل الاماكن التي ترتادينها واحاول ان احتوي عطرك

كنت احسد المقاعد التي تجلسين عليها والاناس العاديه الذين تتحدثين معهم

كنت احسد هاتفك واحسد من يهاتفونك

كنت اعشق الوان حجابك واعشق حذائك

كنت معجبا بصلابتك وطموحك وعدم انهزامك امام الشدائد

وحين المت بك تلك الفاجعه كنت انا اول من اتصلتي به لتطلبي مساندته

كنت خائفا من تحمل مسئوليه وكنت خائفا من ان اخذلك وكنت سعيدا باني من يقف بجانبك

كنت وقتها طموحا وحالما وكنت انت ايضا كذلك

كنت اخفي عنك الكثير ولم اصارحك بانشطتي او عالمي وكنت اكتفي بان اسمع منك وافهم اعماقك

كنا نتحدث بالساعات رغم بعد المسافات

كنت مندهشا اني وصلت لمرحله خاصه عندك لكنك لم تصارحيني بشيء وكنت اكتفي بذلك

كنت لا اطلب من الله شيء الا ان اكون صديقا مقربا لك الي نهايه الزمان

كنت اتالم ليلا عندما تتغيبين بسفرك المتقطع وظروفك الطارئه

حياتك الخاصه المليئه بالتعقيدات والمشاكل وتدخلات الغير

واراكي صابره وصموده

تذكرين فيلم ميكانو؟

تذكرين كيف حكيت لك عنه وكيف اعجبت انت به؟

تذكرين اغنيه اصاله نصف حاله؟

اللي بيننا نص حاله نص للحب اللي يمكن نص عدي استحاله

استحاله نرتبط ابدا ببعض


............

حتي ذلك اليوم الذي اتي بدون تدبير يوم اسكندريتنا يوم ان كانت اسكندريتنا تبكي علي ارواح شهداء كنيسه القديسين

يوم ان فوجئت بوجودك هناك تراقبين البحر وتبكين

وياللصدفه اننا شاهدنا فيلم رسائل بحر في نفس اسكندريتنا

اخبرك عن يحيي وكيف هو يعشق نورا بصدق ولكنها تقسو عليه

وانت تتعاطفين مع نورا

تخبرينني في نهايه اليوم وقد التمست يدانا بالصدفه انك لم تشعري بالسعاده منذ فتره طويله

كنت تلملمين جروحك وتطوي صفحه قديمه

اما انا فكان الله في عوني فكنت علي وشك الموت من الافراط في السعاده

تمنيت وقتها ان يقبض الله روحي علي تلك الحاله

تبعثين برساله الي وتخبرييني بانك تحبينني

.............


اتذكرين وقت ان كنا عائدين من العمل ثم انقلبت الامور راسا علي عقب واصبتي بانهيار عصبي نتيجه للصدمه

كنت تبكين كل شيء تبكين من الدنيا التي لم ترحمك وضغطت عليكي بكل ماوتيت

لم ارك بعدها لاسابيع طويله وكنت تبخلين علي بان تحادثينني

وقتها ايقنت انك ضعتي مني

وقتها اتخذت قرارا جنونيا بان اشارك في اول يوم من انتفاضه الغضب الشبابيه ضد الننظام في يناير

كنت ابغي في تلك الليله ان اراكي ولو ل خمس دقائق واقسم بالله لم اكن ابغي اكثر من ذلك لكن القدر لم يمهلنا

قررت ان اكون انتحاريا وان لا اهرب عندمنا يهاجمنا عسكر النظام وان اكون اما شهيدا للحريه او اصبح معتقلا

كنت سئمت من كل شيء من عالمنا من مجتمعنا من فشلي من احباطاتي من ياسي

كنت غاضبا كنت ساخطا

ثم اعتقلت وايقنت ان كل شيء ضاع لكني راودني امل ان اري الحريه مره اخري

ولكني وودت ان اراكي انت اولا والله يشهد علي ذلك

اتذكرين اول من حادثته بعد خروجي؟

اتذكرين اول من اردت رؤيته بعد انتهاء الثوره؟

كنت انت سببا لاحيا بك وسبب لاستمر في الحياه

اتذكرين وقتها ان اقسمنا ان نكون لبعضنا البعض

ثم مالذي تغير؟

انحن من تغيرنا ام الناس ام الوطن؟

انا الذي بدا بكفره بكل شيء بالوطن بالثوره بالاحلام بالمستقبل؟

لا اعتقد كنت مازلت متمسكا بكل شيء

رغم ماتم نعتي باوصاف اني عدو الدين وعدو الشرع واني احمل افكارا هدامه واني خطر علي الاسلام واني منحل اخلاقيا

وللاسف تم نعتي بذلك ممن يدعون انهم اخوتنا في الاسلام

لكنك انت من بداتي بالتغير

انت من اصبحتي عمليه اكثر وواقعيه اكثر وقاسيه اكثر

انت من ركنتي كل عالمنا علي الرف واصبحتي زهره اخري لا اعرفها

اصبحتي لا تفكرين الا في الدنيا ثم بمرور الوقت لمن اعد اشغل حيزا في قلبك

لم اعد عليا الذي احببك واصبح هناك اخرون يشغلونك عني

اصبحتي تعتمدين علي اخرين لتحقيق اهدافك

اصبحتي انانيه ربما شرسه بارده بعض الشيء


اصبحتي تخفين عني الكثير وتكذبين ايضا

اصبحتي تتحاشين ان تلتقي اعيننا واصبحتي لا ترغبي في رؤيتي


لكنك محقه في كل شيء

انا ايبضا تغيرت اصبحت شخصا كريها اصبحت عصبيا وسلبيا اصبحت منحلا

اصبحت ادخن بشراهه واجاهر برغباتي وفجوري

اصبحت لا ارتاد المسجد واكتفي بان اصلي في البيت بدون ترؤكيز

امتنعت عن الصيام واصبحت ارافق اناس سلبيون

اصبحت مخيفا بالنسبه لك واصبحت متشككا في كل شيء

وبالتالي انعدمت الثقه

اصبحت اعامل الناس معامله سيئه

واصبحت ارغب في الحصول علي القوه واصبحت انانيا واصبحت ارغب فقط في مصالحي واحتقر من يرون في الوطن شيئا جميلا


لا ادري الي ماذا صرت لكني لم اعد مثلما سبق واعلم ان فرصه عودتنا الي البدايه ضئيله

لكن دوام الحال من المحال

لمتذا يازهره تغيرنا؟ لماذا اصبحنا كذلك؟

لما ضاع عصر البراءه وحل محلها عصر البشاعه؟

...............


" ساعدني ساعدني ابعدك وامحي صورتك من حياتي

ساعدني انسي حبك انسي حتي ذكرياتي "


اصاله

..............


علي البدري

من الحلميه

الثالثه فجرا

السبت، 15 أكتوبر، 2011

نهضه الشمبانزي

طالما امنت بان السينما والادب ارقي انواع الفنون واكثرهم تواصلا مع البشر وتقديم اعمال انسانيه تترك اثرا في وجدان من يشاهدها او يقراها

احيانا نحتاج الي السينما للهروب من واقع مضغوط فنذهب الي افلام خياليه او كوميديه في الاغلب

المشكله انني عندما قررت دخول فيلم rise of planet of apes لم اتخيل انه سيكون واقعي بهذا الشكل

وكانما ليس مقدرا لي ان اشاهد فيلما تافها فوجدته فيلما عميقا

لنتفق في البدايه ان رغم ماوصل اليه البشر لكن في المقابل اصبحوا اكثر انحطاطا وابتعدوا عن ادميتهم وقست قلوبهم بعدما امتلكوا القوه

فتجدهم يهتمون بالربح المادي بغض النظر عن اي اعتبارات انسانيه اخري وتجد ذلك ممثلا في الشركه العالميه للاادويه او في من يحبوا ان يعذبوا من هم اضعف منهم ويستهترون بهم مثلما راينا في المسئولين عن مؤسسه حكوميه للتحفظ علي الحيوانات مثل القرده او طريقه معامله البشر لاي تمرد وقمعه بمنتهي القسوه

اذن تملك قصه بسيطه عن عالم يطور خلايا المخ الخاصه بالذكاء في القرده فينتج عنه قرده بذكاء خارق مع مرور الوقت تتعلم كل شيء وتصبح ندا للانسان لكنه مازال يعاملها كعبيد ويقلل من شانها ويكبتها فتقرر القرده ان تخرج تهرب من سجونها وتتمرد لتصبح حره وتحقق ذاتها

لعل من المشاهد الغريبه التي قارناها بماحدث في ثورتنا مشهد عدم لجوء القرده للعنف مع الامن في التمرد ومشهد الانتفاضه السلميه وعلي النقيض طريقه فض التمرد العنيفه من قبل البشر باستخدام الخيول والعصي والعربات مثلما حدث في الثوره

وينتهي الفيلم بمشهدين هامين

احدهما بعد ان تحررت القرده تجدهم يتطلعون الي المدينه مثلما يتطوروا بمرور الوقت وتتطور طموحاتهم

والمشهد الاخر هو كيف تسبب البشر في اباده ونشر الامراض في عالمهم بمنتهي الغباء لانهم انشغلوا بالربح كممثلا عن الفكر الراسمالي المتوحش في الغرب دون ان يفكروا في عواقب مايقدمونه او يدرسونه جيدا


طبعا لا حديث هنا عن مستوي الجرافيكس وان كنت افضل لو كان الفيلم بتقنيه ثلاثيه الابعاد فسيكون مصدر جذب اكثر

في النهايه هو فيلم سينال احترامك حتي لو لم تراه بمنظور سياسي

............................


خارج النص


استمعت مع رفاق بيت الشمس بحفله حمزه نمره في حديقه الازهر فكنت بحاجه لان اخرج من حاله نفسيه بشعه رافقتني الاسبوع الماضي وعلي الاقل شحنت نفسي بطاقه ايجابيه وطنيه مع الاغاني المحترمه والموسيقي المتقنه لحمزه نمره والتي تعبر عن الهموم الحقيققه لجيلنا وللوطن

.........................


اليوم الذكري الاولي لقصتنا وماحدش عارف هتخلص ازاي

بس اتمني انها متكونش زي قصه علي البدري وزهره سليمان غانم

انا هارجع زي الاول ومستنيكي ترجعي زي زمان وهنستفيد من الاخطاء اللي ارتكبناها احنا الاتنين

انا واثق انك هترجعي لي

هي مساله وقت بس

الاثنين، 10 أكتوبر، 2011

دين ابوكوا ايه؟

مينا كان بيقود المظاهرات من مسجد الفتح يوم سبعه وعشرين مايو ويوم تمانيه يوليو ويوم تسعه سبتمبر

مكنتش اعرفه الا في المظاهرات غير انه شاب ثائر بيحب بلده

امبارح لما حصلت المجزره اللي عملها الجيش ادام ماسبيرو مكنتش مهتم اووي الا كنت خايف علي صحابي عادل وفيليب

لما شفت صوره مينا من ضمن القتلي مش لاقي حاجه اقولها وعمال اسمع التعريص بتاع التلفزيون المصري المعتاد منذتمانيه وعشرين عاما

انا خلاص بقيت اسمع ومش هاتكلم وهاتفرج علي سيناريو اربعه وخمسين واستمرار العسكر في الحكم وكفايه اووي بقي سياسه كفايه الغم اللي انا فيه والمصايب اللي عندي ومستحملها ومبرووك للعسكر علي البلد اشبعوا بها واشربواها

الخميس، 6 أكتوبر، 2011

من انكسار الروح

ومنين بييجي الشجن ...من اختلاف الزمن

ومنين بييجي الهوي ...من ائتلاف الهوي

ومنين بييجي الرضا

من الايمان بالقدر

من انتصار الروح في ضوح الوطن

من احتضار الشوق في سجن البدن

من اختمار الحلم بييجي النهار

يعود غريب الدار لاهل وسكن

.............

ليه يازمن ماسبتناش ابرياء وواخدنا في طريقنا من غير شموع

اقسي همومنا نفجر السخريه وباصفي ضحكه تتوه في بحر الدموع

.....................


رساله متاخره الي جيلنا الذي يدفع اخطاء من سبقوه ويتحمل الثمن غاليا في طريق مجهول وطويل مليء بالعوائق بعد ان دفع بالامل الذي خبا فجاه


اهداء الي زهره من علي البدري الذي انكسر حلمه بعد ان مني بالامل وتمسك بالحياه وتغيرت من رقتها ورومانسيتها وضعفها كانثي الي شخص اصبح غريبا عنه ويبتعد عنه تدريجيا

اهداء الي من مازالوا متمسكين بالمستقبل وعلي شفتيهم ابتسامه منكسره

اهداء الي من تغربوا ومن ماتوا ومن رضوا بالواقع ومن انعزلوا


اهداء الي صناع الاحلام والمتحكمين في الزمن وقتله الانسانيه

اهداء الي جيلي الذي تشوه واصبح متناقضا بفضل مجتمع مريض مادي


اهداء الي السينما والادب وحب الحياه


اهداء الي اسامه انور عكاشه سامحك الله عما فعلته بتعلقي بعلي البدري

الأربعاء، 28 سبتمبر، 2011

३० SEPT



More Info
حيث أن الشعب مصدر السلطات,, واستنادا للإعلان الدستوري المعلن فإننا نعلن انتهاء حاله الطواريء ونعتبره لاغيا تماما.. شاركنا بطباعه البيان ونشره وشارك معنا في هذه الحمله.. من اليوم وحتي 30 سبتمبر.. غير إسمك ونزل البيان عندك لو رافض حاله الطواريء.

بيان هام
أنا , (فلان الفلاني) ,, أعلن إنتهاء حاله الطواريء بنهايه سبتمبر الجاري بموجب الإعلان الدستوري.. وأرفض تمديده وأعتبره لاغيا...
وهذه أول خطوه في عصياني المدني إذا ما تم الإصرار ع...لي ما يخالف مباديء الثوره..

الخميس، 15 سبتمبر، 2011

ثمانيه وعشرين عاما مني





" في البدء كان الكلمه"



من العهد القديم...


................................






سحر البدايات



يدرك ان مدونته مختلفه عن المدونات الاخري فهي بسيطه ولا تمتاز بخصوصيه تؤثر في من يقرؤها بل تؤثر فيه هو شخصيا


نوستالجيا مميزه تحمل رائحته واحاسيسه ولمساته


يكتب عن مالا عين رات او اذن سمعت اقصد مالم يراه الاخرين في حياتهم او مروا بجانبه


يعتقد كل عام انه سيموت في عيد ميلاده او في ليله القدر او علي الاقل ستكون في الفين واتثنا عشر



يتذكر المشهد الاخير من فيلم مائه وسبعه وعشرين ساعه بعد ان قطع البطل ذراعه ليتحرر من الصخره ويهرب وهو ظماان لكنه يصبر وصوره الامل ورغبته في التمسك بالحياه تتملكه وتدفعه دفعا للامام بينما الموسيقي البديعه تنساب في وسط الصحراء الموحشه


يود ان يكتب عن حلم الطيران بذراعيه حلم ان يكون متحديا للجاذبيه يقفز قفزات واسعه مثل سبايدرمان بمرونه وانسيابيه والهواء يصدم بوجهك وانت مغمض العينين من النشوه



يود ان يختبره بشده


يقف في مفترق الطرق بين استكمال الماجستير او السفر للخليج او ان يبقي كما هو فيتعب من التفكير ويذهب للكتابه لكنه لم يعد يكتب مثلما سبق لم يعد يستطيع البوح بما بداخله الي مدونته والفضفضه بعد ان اصبح هناك سفهاء يراقبون مايكتب وياولون علي اهوائهم تفسير مايقرؤووه


يتمني ان يعود ليعلق عند مدونات الاخرين ويشاركهم ويتابعهم لانه وجد الالفه والدفء في مدوناتهم وكانه عالمه الخاص

ايام كان يكتب عن الافلام والقصص وزكرياته وخصوصياته وخواطره لكنه تغير وابتعد


ودوام الحال من المحال



قرر ان تكون تلك التدوينه مهداه لها فقام باعداد الشاي بالنعناع والبسكويت وتفقد صور عديده لرفاقه ولنفسه وكيف تغير في العشر اعوام الماضيه ويتذكر خاصه ماطرا هذا العام من منحي هام في تاريخ الوطن

يستمع الي البوم عمرو دياب "وياه" اكثر البوم علق بذهنه لتن في نفس العام حسم قرارات عديده منها علاقته بهبه ويتذكر كيف استطاع انهائها في الفين وتسعه ثم االتغيير الذي طرا به منذ انضمامه للجمعيه الوطنيه للتغيير وحمله البرادعي وانضمامه لشله بيت الشمس وماطرا في الفين وعشره من زواج اخته واصبح خالا ثم التطور في مهنته ونزوله للشارع في مظاهرات مع حركه سته ابريل ثم ظهورها في حياته التجسد الرابع لها






يتذكر اول ايام العام حين كان بالاسكندريه يقضي اجمل يوم في حياته بينما مصر تشتعل فتنه وحزنا بجثث الاقباط اثر انفجار كنيسه القديسين ثم توالي احداث تونس وموت سيد بلال في امن الدوله الي قراره بالنزول يوم الخامس والعشرين من يناير وماتلاه الي وقفته مع المتظاهرين محاصرين القصر الجمهوري والي يوم الاستفتاء الي موقعه العباسيه المشؤوومه الي تحديات المجلس العسكري واحداث اسرائيل والسفاره والمحاكمات العسكريه للمدونين والنشطاء




...........





" انت مربي دقنك لييه؟



يقولها ظابط امن الدوله لي في معتقل معسكر السلام



فارد : عادي



يقول لي بسماجه: انت اخواني؟



ارد ب لا



يقول انت سلفي؟



ارد بلا



طيب انت مربيها لييه؟



ارد بان شكلي صغير في السن وابغي ان اظهر كشخص كبير لانني في اواخر العشرينات ومازالت مثل المراهقين



.............



" كنا مش حاسين بقيمه والامل موضه قديمه


بس في ثانيه افتكرنا ان بلدنا دي عظيمه"



حمزه نمره


.......




يتذكر سحر بدايه علاقته بها قلق


وارتباك


ولهفه
وخوف


وانتظار


يتذكر اللحظات القصيره من المشاعر اليتي يقتنصاها بحذر من اوسط اعين المراقبين والحقودين


كم كانت تلك الايام جميله بحق

ولكن لكل قصه نهايه للاسف ودوام الحال من المحال


.....



"




هات لي يابكره صفحه جديده


حط لي مصر في جمله مفيده


مصر بتصحي في عز البرد "


تراقبها وهي تدندن اغنيه فرقه اسكندريللا بينما انتم في الميدان في عز الليل في وسط الاااف من الثوار




.....



" اتفوووو "


يبصقها بغل علي تلك اليافطه المعلقه التي تؤيد المجلس العسكري من اهالي الشرقيه



......



لو كان الثري دي سحرا فاهلا بالسحر مهما كان ثمنه


يعلق علي ادمانه لافلام الثري دي في السينما لاصدقائه



... ......



" مش هننضرب تاني يامني "


دكتور البرادعي في لقاءه مع مني الشاذلي



......



" يانجيب حقهم يانموت زيهم"



اثناء المسيره من مسجد الفتح الي الميدان يوم اعتصام الثامن من يوليو



......


" من النهارده مافيش امن دوله احنا اللي هنحافظ علي امن الدوله"



يكتب تلك السيتوس اثناء محاصرته لمقر امن الدوله بالزقازيق مع الناشطين


....



"جايز ويمكن مين عارف محتمل


يجوز



خايف وبحلم وبسال وشايف وبدوم



لازم وحتما حقيقي وفعلا واكييد"



حميد الشاعري


........



" مش ناسيين التحرير تاني ياولاد الوسخه دي الثوره كانت بالنسبه لكم نكسه



اغنيها انا وطارق والثوار اثناء اتجاهنا لوزاره الداخليه يوم الجمعه




..........................




ان تكون محمد اسامه
تسهر للفجر مثلي تكتب وتدون تخرج مابداخلك تنظر الي موبايلك لتجده يضيء بتلك الاشاره الزرقاء المحببه التي تخبرك بان هناك من اتصل بك او بعث لك برساله في وقت متاخر من شخص ما




ان تكون محمد اسامه
تنام فتحلم بعوالم موازيه لعالمك فيلتبس عليك الحلم بالواقع ولا تدرك من منهما الحقيقه فتعيش بشخصيتين فتتعامل مع الناس مثلما يتعامل بيتر باركر او بروس واين في الكوميكس

ان تستلتقي علي ظهرك في العراء ترقب النجوم في ارض زراعيه او صحراء فتشاهد المستقبل يتحدد خيوطه او تشاهد مالا عين رات

ثمانيه عاما رغم انك نضجت لكنك مازالت تخفي ايمانك بوجود كائنات عاقله في الفضاء الخارجي مثل اي تي وحلقات اكس فايلز

ان تكون محمد اسامه
تذهب الي الاسكندريه ليوم واحد لتشم هوائها فقط وتستمتع برؤيه البحر وتتجول في حواريها وشوارعها ورؤيه الناس ثم تعود مره اخري للبيت
ان تكون محمد اسامه

تكره المتاسلمين او السلفيين والاخوان المسلمين لكنك تمتلك اصدقاء عديدين منهما وتصلي التهجد والتروايح في مساجدهم الشهيره وتستمتع بتلاوتهم للقران وتربي لحيتك فيعتقدون انك منهم لما راوه من ورع وتقوي في الصلاه فتكتفي بالسكوت





ان تكون محمد اسامه

تمتلك حنينا رهيبا للجامعه وللعشر سنوات الماضيه ولكل من عرفتهم ولرحلات معينه ولايام معينه ولسهرات خاصه وخروجات مميزه

ان تكون محمد اسامه
تكتشف ان اغلب اصدقائك تزوجوا وانجبوا وانت مازالت عذراء وسافروا وانت مازلت هنا وتغيروا وانت مازالت كما هو
لكنك من داخلك تدرك انك تغيرت




" انما يوفي الصابرون اجرهم بغير حساب"







ثامنيه وعشرين عاما تكره الداخليه ووتكره الاعلام الحكومي وتكره الجرائد القوميه وتكره الاحتفالات الوطنيه لانها مزيفه

ثمانه وعشرون عاما من حب السينما
ثمانيه وعشرين عاما من حب الادب والقراءه
ثامنيه وعشرين عاما من حب الموسيقا
ثمانيه وعشرين عاما من التمرد والثوره علي القواعد التي تحجمني من الحريه
ثمانيه وعشرين عاما من معارضتي لافكار المجتمع ولجيل والدي جيل الناصريين
ثمانيه وعشرين عاما من محاربتي لاستغلال الدين في السياسه
ثمانيه وعشرين عاما من محاربتي للتفاهه والانحلال والاسفاف والسطحيه
ثمانيه وعشرين عاما احاول نشر كتاباتي ولم اكتب الا خمس قصص قصيره ونصف روايه
ثمانيه وعشرين عاما احلم بزياره بيت الله الحرام منذ اخر مره كنت فيها من اثنين وعشرين عاما
ثمانيه وعشرين عاما احلم بالثوره علي نظام الحكم وقد تحقق اخيرا
ثمانيه وعشرين عاما تاثرت فيهم باولاد عمتي اسماء وعمتي سميه وعمي عبد العزيز

ثمانيه وعشرين عاما من مشاعر متقلبه وقلب حظه سيء تحطم اكثر من مره ومازال معلقا بقلب اخر في علاقه مستحيله

ثمانيه وعشرين عاما تمتلك طاقه جنسيه تود تفريغها في الحلال وتمارسها مع شريكه حياتك وتخاف علي نفسك من الفتنه والانحراف





ثمانيه وعشرين عاما تحب البطاطس والسمك وعصير البرتقال البارد
ثمانيه وعشرين عاما
ربعمائه وتسعين صديقا علي الفيس بوك
ثمانون متابعا للمدونه
اصدقاء احبهم مدونين
اصدقاء ايجي فيلم
اصدقاء الثوره
اصدقائي من الجامعه
اصدقائي في المهنه
اصدقاء حي الزهور وبيت الشمس





تقنع نفسك بانك شخص سيء بانك اشبه بالمسيخ الدجال او المنافق تقنع نفسك بان مابداخلك بظلمات لن يقدر العالم ان يتحمله



منذ عامين كان يجلس في نفس الليله يشاهد فيلمه المفضل الساعه الخامسه والعشرين



فيتخيل ان امامه يوم فقط للاستمتاع بالحياه فيود ان يملك البساط الطائر الخاص بعلاء الدين ليبحر في السماء من اسوان للاسكندريه للقاهره لبلده ابيه مع كل من يحبهم


يتخيل انه سيغمض عينيه فيتاح ولا يستيقظ بل يبقي في الليمبو او السبات كما سمعها من صناع فيلم انسيبتشن


او كبطل افاتار في العالم الذي تاه عنه منذ زمن سحيق



لعل الموت يكون مختلفا لذلك يقول عن الموتي



"اه ياولاد المحظوظه "



.........




سبتمبر الفين واحدي عشر
الزقازيق




الاثنين، 12 سبتمبر، 2011

ياعسكر

" اما ان لهذا الليل الطويل ان ينجلي بصبح ومالاصباح منك بامثل"

علي عكس الجميع اري ان ماحدث يوم الجمعه كان ناجحا وليس كارثيا


منذ خروجنا في مسيره سته ابريل من مسجد الفتح وحتي وصولنا للميدان ودخول الالتراس في مسيرات رهيبه انضممنا اليها ثم محاصرتنا لوزاره الداخليه وتفريغ شحنتنا الغاضبه امامام وتحطيمنا للشعار الي مسيره الشواكيش وهدم الجدار ثم خرجت الامور عن السيطره باقتحام السفاره واحداث مديريه الامن لكن اليوم كان رائعا وكان مختلفا عن اي مليونيه وكنت سعيدا بالسلفيين المتحضرين الراقيين وشباب الاخوان الذين تمردوا علي قياداتهم الخائنه كنت سعيدا بر ؤيه سكينه فؤاد وبثينه كامل وعبد الجليل مصطفي ونواره نجم وتميم البرغوثي وغيرهم كنت سعيدا بالهتاف مع الاشتراكيين الناصريين رغم خلافي معهم وسعيدا بالفلاحين الذين تركوا عيد الفلاح ليحضروا معنا المليونيه


نعم قد تطورت الامور الي مايقرب الحرب وانتشر الفزع في قلوب الناس وهم يسمعون الانفاجارات واطلاق النار من قبل بعض العناصر التي قد لا تنتمتي للثوار واصبحوا مدسوسين وسطنا


لكن رغم ذلك ورغم الانتقادات بان ثورتنا لم تعد سلميه وانها اصبحت ثوره عنف فقد حذرنا من ذلك مرارا وتكرارا حذرنا من ان صبرنا كاد ان ينفذ من مايفعله المجلس العسكري والحكومهالفاشله لعصام شرف من المحاكمات الهزيله التي تجري ومن تهرب المشير وسامي عنان من الحضور للمحاكمه بحجه الامن والاستقرار


سحقا لكم ايها الالاغوات فانتم تستحقونها عن جداره


هاقد شاهدتم اضراب المعلمين والاطباء والسبت القادم سيكون اضراابا عاما وعصيانا مدنيا في كل انحاء مصر حتي ترضخوا لمطالبنا



قد قارب كل شيء علي الانتهاء وساعتكم اصبحت وشيكه والكلمه الاخيره ستصبح لنا باذن الله





الجمعة، 2 سبتمبر، 2011

تسعه

سبتمبر شهري المفضل


سبتمبر هو ملكي ولذلك سافعل فيه ماارغب


سبتمبر ساكسر القواعد علي خالقيها وساصبو الي مااطمح


التاسع من سبتمبر الجمعه القادمه سننزل لنركل مؤخرات العسكر من ميدان التحرير

سننزل نسترد ارضنا التي شهدت ميلاد الحريه لجيل الشباب لانها كانت ثوره شباب وليست ثوره عجائز تعبنا فيها بجهدنا

حتي لو اصطدمنا بالعسكر فانا لن اهتم بان تكون مسيرتنا سلميه فقد فرغت من هذا الهراء

نحن بحاجه للعنف ولست هنا احرض عليه لكننا سنلجا اليه لو قوبلنا باستخدام العنف

لذلك من الافضل الا يتعرض لنا احد ولا يتم منعنا من الوصول للميدان

كفانا هراء بالمحاكمات العسكريه واختطاف الناشطين وتشويه رموز الثوره وكفانا تخاذلا

انا كرهت تلك الثوره من تكاسلها ومن خنوع اهلها ومن لا يعجبه كلامي فليلعق حذائي

لقد فشخنا والله العظيم وطلع دين ابونا زي ثوار ليبيا وثوار سوريا العظام

انا غاضب ومكبوت وان لم تكتمل ثورتنا فملعون ابو تلك البلد ولن اكترث بها بعد الان

وليكن هذا فراق بيني وبين من تخلوا عني وفضلوا الاستقرار ومصالحهم وفضلوا دنياهم

اخيرا فليحضرني القول الشهير لاحد اصدقائي



" اولاد القحبه لا تاخذنك بهم رحمه"

دير بالكم علي حالكم