الأحد، 24 يوليو، 2011

موقعه العسكر

لابد ان اذكر ماحدث لتكون شهاده علي تلك الواقعه

كان لا بد ان ننزل بعدما تجاوز المجلس العسكري حدوده ووصف حركه سته ابريل بالعماله وحركه كفايه بانها ليست مصريه وان الثوار يثيروا الوقيعه بين الجيش والشعب

كان لابد ان نرد ونبعث برسالتنا الي المشير والي المجلس

لذلك قررنا ان نذهب اليهم في ذكري انقلابهم العسكري في يوليو منذ ستون عاما

تقابلت انا وطارق في رمسيس وانضممنا الي مسيره قادمه من التحرير تضم مايقرب من عشره الاف متظاهر من الشباب تضم حركه كفايه والجمعيه الوظنيه وحركه الاشتراكيين وحمله البرادعي وسته ابريل واحزاب اخري
انطلقنا في هتافاتنا ضد الظلم وضط بقايا النظام وكان معنا شباب ائتلاف الثوره ورايت نواره نجم وشادي غزالي حرب ومالك مصطفي واسماء محفوظ ومحمد عادل واحمد غربيه وزياد العليوي واخرون

بعض الماره كانوا مؤيدون لنا واعطونا زجاجات مياه والبعض الاخر سخر مننا

وصلنا الي مسجد النور بعد ساعه في العباسيه وراينا رفاقنا ينتظرونننا عند الاسلاك الشائكه التي اقامها الجيش والشرطه العسكريه بمدرعاتهم ومعهم لواء وجنود امن مركزي وظباط وعربات اطفاء وكانت تحوم حولنا طائرات هيلكوبتر عسكريه كل ذلك ليمنعونا من الوصول الي وزاره الدفاع

اعتصمنا بالارض واخذنا نهتف مره اخري ثم قام امام مسجد النور بتحريض اهالي العباسيه علينا باننا فتنه واننا خطر علي الوطن فقام بعض الاهالي بقذفنا بالحجاره والطوب من اسطح العمارات ثم قام الجيش بضرب النيران الحيه من مدرعاتهم لاخافتنا وجعلنا نهرب

لكننا صمدنا وصلينا المغرب مع احد الائمه الازهريين

ثم بعدها بقليل بدات المجزره

مئات من الحجاره والطوب تنهال علينا من المئات من البلطجيه من الخلف فاصبحنا محاصرين من الامام ببالجيش والخلف من البلطجيه ووقعت اصابات كثيره ودماء تنسال وفتيات تصرخ وانهالت زجاجات المولوتوف المشتعله علينا لكن اغلب الشباب صمدوا وتحول ميدان العباسيه الي موقعه الجمل الثانيه بنفس التفاصيل بنفس الاشخاص ونفس المتواطئين اقصد الجيش والشرطه يشاهدون ماحدث ولا يتدخلون بينما نحننحارب من اجل قضيه حق ومن اجل اننا علي صواب ومن اجل الوطن لكننا تم اعتبارنا قله مندسه ومخربين وخونه ومثري فتن واننا عملاء

كل ذلك والناس نسوا اننا من اول من نزل يوم الخامس والعشرين من يناير ونسوا ان سته ابريل كانت تنزل فيما مضي ايام عهد مبارك وتندد به وتقول كلمه حق عند سلطان جائر

ليس هذا وقت الفرقه والانشقاقات ان لم نتوحد ستباد الثوره ويضيع جهدنا طيله السته شهور الماضيه ويضيع الشهداء ويفر الجناه ويبقي المجلس العسكري


اما الاسلاميين حتي الان لا ادري موقفهم لكني لن انزل في جمعتهم خاصه بعد ان اكتشفت انهم وقفوا في صف المجلس من اجل مصالحهم


صحيح اننا هزمنا في المسيره لكن يكفي اننا انبشنا انيابنا واظهرناها للمجلس وليحذر مما هو قادم ولن نتوقف لتحقيق مطالبنا وتطهير البلاد من بقايا النظام وليثبتوا وطنيتهم ان كانوا مع الثوره ام مازالوا يؤيدوا النظام












الخميس، 21 يوليو، 2011

انهم حقا عسكر يوليو



"حاصر حصارك وانتصارك بكره جاي

اكيد نهارك يملي قلب الضلمه ضي"

حاصر خضوعنا والذل فينا لما ركعنا

اكشف طريقنا ومين صديقنا وازاي بكل سهوله بعنا"
حمزه نمره

...............


قبيل خلع مبارك كنا متخوفين من حكم العسكر



لكننا تحاملنا علي انفسنا وقلنا انه مهما حدث منهم والتجاوزات البشعه في الثوره لكنهم وقفوا مع اراده الشعب ويحضرني القول هنا لدكتور عبد الحليم قنديل ان العسكر كانوا ضد مشروع التوريث لجمال مبارك لكن لن يمانعوا ان يستمر مبارك الي الابد في الحكم



.....................


بعد سته شهور علي خلع مبارك مالذي حققه المجلس العسكري للبلاد؟


مزيدا من الفتن والانشقاقات والتباطيء في محاكمه النظام واهدار دماء الشهداء والتعريص للداخليه


محاكمات عسكريه وعنف ضد الثوار ودستور لم يتم البدء فيه ليتحدد ويرسم مصير البلاد


................


العسكر قاموا بانقلاب عسكري علي الملك فاروق في २३ يوليو وخلعوه وعين محمد نجيب اول رئيسا لمصر




ثم كان ينتوي ان يجعل الحكم مدني برلماني ويعود العسكر الي الثكنات لكن البكباشي جمال عبد الناصر خلع محمد نجيب واعتلي عرش مصر وقام بخصي الاخوان المسلمين وتزعم الوطن العربي كانه المخلص وتبني التاميم وانتهاك الاراضي الزراعيه وتم توزيع تركه مصر علي مجلس قياده الثوره بالطبع له انجازات ملموسه استفاد منها من ايدوه والشباب الرومانسي الثوري الذي اعتنق الاشتراكيه وراه مثل جيفارا ثم كتيبه من الاعلاميين علي راسهم محمد حسنين هيكل ساهم في تضخيم صوره ناصر والسد العالي وقناه السويس الخ الخ الخ


ثم تسبب في تدمير الجيش في حرب يونيوعام الف تسعمائه سبعه وستين وضياع القدس وسيناء ويسلم العهده للسادات الذي استرجع سيناء لكنه عقد معاهده كامب ديفيد التي نعاني منها حتي الان وقام باحضار التيار الاسلامي المتطرف للساحه والاخوان للقضاء علي الشيوعيين وانصار عبد الناصر ثم قتل علي يد جماعه الجهاد لياتي مبارك ويقضي علي الاسلاميين للابد ويستمر في التطبيع ويصبح اعظم طاغيه شهده تاريخ مصر ويقضي علي جيل كامل من الشباب بالاكتئاب والانتحار والانحلال والتطرف


ثم يتم خلعه علي يد الشباب الثوري ليطغي علي الصوره المجلس العسكري الذي يكرر انه لولا وقوفه الي جانب الثوره ماكانت نجحت وماكان لميدان التحرير ان يصبح اسطوره ثم يعقد صفقات مع السلفيين والاخوان ليضرب الليبرالليين ويخمد صوتهم


مع العلم ان اول من دعوا للثوره هم الليبراليين وهم اكثر من دفعوا الثمن باهظا منذ قيام حركه كفايه في الفين واربعه مع اناس محترمين مثل الراحل دكتور عبد الوهاب المسيري


..............


وهكذا ياعزيزي القاريء لعلك تعلم الان لماذ اكره يوم الثالث والعشرين من يوليو واراه وصمه عار في تاريخنا ولكننا ياللعجب مازلنا نحتفل به رغم ان من استفاد منه هو الجيل الذي عايش عبد الناصر فقط بينما جيلي يدفع الثمن غاليا ثمن مارتكبه ابائنا في حقنا


اقولها بصراحه انا لا اثق في العسكر واري ان هناك مؤامره تحاك علي الثوره للقضاء عليها


وللاسف العديد من الشعب المصري ينقاد وراء القطيع اخرها يافطه ضخمه في مدينه الزقازيق تقول ان اهل الشرقيه يؤيدون المجلس العسكري في حكم البلاد وانهم سينزلوا في مظاهره يوم الجمعه تاييدا لهم



انا لا الوم عبد الناصر ابدا هو مجرد طاغيه محبوب وسيم يقول كلاما معسولا ويمثل صوره الاب المثالي للشعب ربما كانت نيته صافيه فعلا واراد الخير للوطن لكنه ترك زمام الامور لمن حوله مثلما فعل عثمان بن عفان رحمه الله الصحابي الجليل وقتل في النهايه


انا الوم الشعب لانه جعل امثاله يستمروا في حكم البلاد الوم الشعب الذي نزل في المظاهرات يقول احييه احييه لا تتنحي عندما تنحي

الوم الشعب الذي سكت ستون عاما علي العسكر من اجل فتات ومن اجل الستره


لذلك باذن الله سنحضر وقفه احتجاجيه يوم السبت لنحتفل بثورتنا بطريقتنا باسلوبنا ونمحي وصمه يوليو السوداء للابد

ماانجزه شبابنا في الخامس والعشرين من يناير اعظم من ماانجزه عسكر يوليو

وكما قال محمد منير العظيم

قيدي النور يابهيه كل العسكر حراميه

كل يوليو وانتم متنيلين وتبقي اخر الاحزان باذن الله


الجمعة، 15 يوليو، 2011

انذار

نزلنا يوم 12 يوليو الثلاثاء

اعتصمنا وصمدنا امام تهديدات الفنجري والمجلس الغسكري

تمت الاستجابه قليلا بفضل سياسه الضغط لكن هذا لا يكفي كما انه اثبت ان المجلس كان لا ينتوي فعلا تحقيق ايه مطالب الا بتحركنا

وهذا يقودنا الي تفسير وحيد ان المجلس ملطوط واثم وغارق حتي اذنيه مع النظام

سنستمر حتي تكتمل الثوره والا سيتم عصيان مدني شامل وسنغلق مجلس الوزراء

وسنذهب الاسبوع القادم للاعتصام امام المجلس في ذكري 23 يوليو المهببه عليهم

فليكن اليوم مجرد انذار

وقد اعذر من انذر

والله الموفق


امضاء واحد مابيتهددش




الاثنين، 11 يوليو، 2011

الاعتصام هو الحل


في الاسكندريه شهدت عده احداث اهمها حفله حمزه نمره بمكتبه الاسكندريه واغلب الاغاني كانت لشحن الشباب بالطاقه والامل وتتحدث عن الوطن والثوره

المفاجاه كانت قدوم دكتور محمد سليم العوا للحفله ولا ادري هل هو علي معرفه بحمزه ام انه مجرد دعايه لنفسه كمرشح للرئاسه واستغلال وجود الشباب

انا احبه جدا واحترمه لكني لا اراه جديرا بمنصب هام مثل ذلك بالاضافه اني صدمت انه عارض الاعتصام بالتحرير

شاهدت الاعتصام بميدان سعد زغلول ولكنه لم يكن في نفس قوه التحرير الا انه في اليوم التالي حدثت تطورات منها قطع طريق العين السخنه فقام شباب الثوار بالاسكندريه بقطع طريق الكورنيش ليوةسعوا عمليه الاعتصام ويفرضوا سلطتهم كي يضغطوا علي الحكومه والمجلس خاصه بعد البييان الهزلي لعصام شرف وتجاهل المجلس العسكري والمشير لما قمنا به يوم الجمعه


الايام القادمه مليئه باحداث هامه خاصه عن اقاله قيادات الداخليه لكن سنستمر بالاعتصام وعن نفسي سانزل مره اخري للتحرير يوم الاربعاء للمشاركه بالاعتصام وارجو ان لا يتم تصعيد الامور ونضطر لاخد القصاص بانفسنا وندخل في دائره العنف مع اني اصبحت مقتنع ان العنف هو الحل لكني اراه سلاحا اخيرا

السبت، 9 يوليو، 2011

يوم التطهير

لا اخفي علي احد اني كنت متشائما في البدايه ولا اتوقع النجاح او ان يعتصم كل تلك الاعداد بالميدان

لكن منذ ان انطلقت في المسيره صباحا من مسجد الفتح وتوافد اليها عدد ضخم من الشباب والناشطين نهتف ونعيد زكريات مسيرات يوم 28 يناير وكانت معنا سلمي الدالي الناشطه ورافاقنا جميعا ونهتف ضد المشير والمجلس العسكري

حتي وصولنا الي الميدان واللجان الشعبيه ورغم العدد الضخم والحراره القارصه والرطوبه والشمس الحارقه لكننا صمدنا علي قدر المستطاع لنشارك الثوار ذلك اليوم ولنبعث ثورتنا من جديد

سعيد اني قابلت علاء الاسواني وداوود عبد السيد ووالده خالد سعيد والاكثر سعاده اني قابلت صديقيا عادل صليب وعرو ميرو المدونين المشهورين في قهوه البستان

كنت انوي ان اعتصم لو كان العدد قليللا حتي لا يتم مهاجمتنا من البلطجيه او الشرطه العسكريه

لكن الحمد لله كانت اعاد ضخمه قررت المبيت حتي بعد انسحاب الاخوان قبيل المغرب لكن استمر توافد المصريين علي الميدان كي يحموا ثورتهم ويعتصموا ويصروا علي مطالبهم حتي تتطهر البلاد

اذا اعاننا الله واكملنا الاعتصام حتي نتخلص من قاذورات الداخليه ونطهرها باكملها ونطهر البلد من الشوائب العالقه فسيكتب لنا

عهد جديد

انا لا اقوي علي استكمال الكتابه الان لاني لم انم منذ 22 ساعه وغدا ساسافر الي الاسكندريه لاحضر الاعتصام هناك باذن الله

سنتابعكم من هناك

الثلاثاء، 5 يوليو، 2011

البوست الاخير

" مش ناسيين التحرير ياولاد الوسخه

دي الثوره كانت بالنسبه لكم نكسه

هتروح وتقول لمين

ظباط ومعرصين

اخدتم علقه ماخدوتهش في سنين"

لو لينا عمر نتقابل لما ناخد حقنا

الأحد، 3 يوليو، 2011

مشهد

الصوره باعلي التقطت بواسطتي في شارع رمسيس يوم الثامن والعشرين من يناير

......


يعود علي من الميدان منهكا مفعما بالدخان وعينيه محمرتين متورمتين من قنابل الغاز التي انهالت عليهم وهم يحاولوا اقتحام الميدان


يعود لاهثا مستقلا اي وسيله مواصلات لانه تغيب عن المنزل منذ اربعه ايام ولم يري امه


جل مايشغل باله الا تكون امه جري لها سوء عندما علمت بنزوله ويرغب في رؤيتها باي طريقه ولو لمره اخيره


يصل الي المدينه فيجد الفوضي انتشرت سيارات محترقه والمتظاهرين يملئون الطرقات والشوارع والحواري


يتيه في الزحام فتاتيه مكالمه غير متوقعه من انسانه انمحت من حياته


يظهر رقمها ويرد فتخبره انها اتت من المطار والغت السفر لتراه ولو كلفها ذلك بقائها في مصر


يهرع لملاقتها ويخترق الاشتباكات بين الامن المركزي والمتظاهرين بينما مدرعات الجيش تقطع الطريق لتمنع بعض المتظاهرين القادمين من وسط المدينه من الوصول الي مقر امن الدوله


يعثر عليها وهي تائهه مثله ويجذبها اليه وياخذه من يديها ليخرجوا من ذلك الجحيم وهو في قمه انفعاله لا يخفي انه فرح جدا وسعيدج لرؤيتها ويذهبا الي المقهي المفضل لهم كي يشبعا حرمانهم العاطفي من بعضهم البعض فهو لم يرها منذ شهور


يخبرها بانه كان يرغب في رؤيتها قبيل نزوله الي المظاهرات لكنه اعتقد ان ذلك مستحيل بعد مافرق بينهم القدر


تخبره انها كرهت الحياه وقررت هجرتها لكنها عندما سمعت بما حدث عادت اليها الحياه مره اخري


يلمس يديها برفق فتتشبث به وتقول عيناهما الكثير


يشكر الثوره انها جعلته يلتقيها رغم تلك الظروف الرهيبه ويندمج معها بينما قناه الجزيره ترصد مايحدث في كل انحاء مصر


يخرجا الي الشارع فيجد الجيش تراجع من مواقعه وتحصن امام مقر امن الدوله ويطلق النيران الحيه في الهواء بينما الجموع تتقدم بثبات


يذهب بها ليخرجها من المدينه حرصا علي حياتها وخوفا عليها ويعود الي منزله لتستقبله امه واهله ويتصل به اصدقائه لينضموا الي اللجان الشعبيه لحمايه المنطقه ضد المساجين الفارين والبلطجيه التي اطلقت سراحهم الداخليه


.....


يتذكر ذلك وهو يري صور المظاهرات وقد مضي شهور عديده وحدث ماحدث وذهب من ذهب وافترق من افترق


وتغيرت القلوب وانقسم الثوار وسقطت المباديء وانقلب الحال


حتي هي ذهبت مع من ذهبوا


يشعر بالغضب يشعر بالياس يكره نفسه ويكره المجتمع بداخله طاقه يود افراغها وسب من انتقدوه بصوت عالي


يضغط كليك ليقبل الدعوه للنزول يوم الثامن من يوليو


فليكن غضبا ونارا عليهم

السبت، 2 يوليو، 2011

مطلوب دكر







مطلوب زعيم لشعب طول عمره عظيم

لشعب كان فاعل زمان لكنه هان حتي انه صار بايدين كبار وايدين صغار

مفعول به بيقسمه ويفرقه ويقطعه في عينه وعين اللي جاب ابوه علشان يموت او ينتهي

مطلوب زعيم لشعب حكامه خانوه وتوهوه وغيبوه


واللي انتبه فاق وكمموا عينيه وسلموه في المعتقل لكلاب جعانه علشان ياكلوه

لكنه فاق وزار رغم القهر

مطلوب زعيم يحمي الحقوق يعدل مابين الناس تمام زي الفاروق

يكون حنين علي الفقير وعلي الفساد يفتري

يهدم علي دماغه الشقوق ويعلقه في المشنق


او يرفعه علي راس خازوق

مطلوب زعيم ميقولش علي الخواف حكيم

ويكون سمعه سليم يسمع نبضه قلبنا ويكون مكانه وسطنا

واالبعض للاسف ساكن في القبور

مايكونش ساكن في القصور


يشرب وياكل اكلنا ويعيش كواحد مننا يسمع مننا وياخد راينا


وقت الخطر كلنا نتلم حواليه ونضحي بعمرنا


مطلوب زعيم علي المسئوليه يكون امين


يعرف يقول للظلم لا


ويموت ولا يفرط في الحق

لا يشترط للشكل ايه

لا يشترط للسن ايه

لا يشترط المله ايه

شرطه الوحيد يكون بشر

باختصار مطلوب دكر