الأربعاء، 30 ديسمبر، 2009

A D I E U

تحديث
بسبب السفر لفتره وتضامنا مع محنه وائل عباس انا متوقف عن التدوين لفتره
...........................


ايام وسنين بتفوت عمري يجري مني ......... وتعيش احلام وتموت وانت جوه مني"




اراقبها بينما هي تداعبني برذاذ الماء في وجهي وانا مستند علي سور الكورنيش اتمني ان احضنها واندمج معها واخطف قبله منها فاذوب بها وتذوب في ونبدا مضاجعه روحيه وليست جنسيه تجعلني اشعر بالنشوه عندما تتسلل الي داخل جسدي واشعر بها وبنسيمها فاقبض عليها واسجنها بداخلي متخيلا عيناها وشفتيها الرقيقتين وصورتها دائما عذراء عروس اجمل ماتقع عليه عيناك عندما تاتي لزيارتها ولا تغادرك في اي مكان بينما فيليب يضحك وهو يشاهعدني في تلك الحاله


" بتحب اسكندريه للدرجه دي"



طبعا ماعندكش فكره هي كانت واحشاني اد ايه علشان بتبقي رقيقه وخجوله وهي في الشتاء



اتنزه معه علي كوبري ستانلي بينما الامطار تغرقنا والهواء يعصف بنا فنهرع الي كوستا نتناول موكا ساخنه وتنتابني حنين مفاجيء لشخص كنت اعتاد ان اجلس معه دائما في ذلك المقهي ولكني اشعر بكره مفاجيء ناحيته وغتاظ منه

والوم نفسي لما طرات عليا تلك الذكريات واتقزز منها واسخر منها ومن شفتيها التي طالما اردت ان اعضها باسناني وبشرتها الناعمه التي وددت ان المسها واحس بانفاسها ثم اصفعها في عنف واقهقه في غرور وساديه


اودع فيليب عند الميدان وانا اراقب تلك الفتاه التي تشبه واحده اعرفها معجب بها لكني لا اجرؤ علي البوح بمشاعري ناحيتها خائفا من افقدها كصديقه وخاصه انها خائفه من التورط في قصه غير مضمونه نتائجها معي وبالمثل اشاركها

خوفها فانا شخص فاشل عاطفيا وانسحب كلما اقتربت من شخص انجذبت له بعد توافق روحي بيننا ثم اخاف من المسئوليه ومن المستقبل واتركهه لاراجع نفسي هل فعلا اكن لها مشاعر حقيقه ولكني احترم رغبتها وادع الباقي لتصاريف القدر



اتجول داخل متحف المخطوطات القديمه بالمكتبه وتلهث انفاسي عند رؤيتي للرسائل الاصليه التي بعث بها النبي محمدعليه السلام الي ملوك العالم واشعر كاني اتواجد في لحظه تاريخيه هامه

ذقني طويله وشعري كذلك ولكني لا اهتم بهم حتي عندما افسد الهواء تسريحتي وتناثرت بضعه خصلات علي جانبي وجهي

ارمق الافق واتخيل ماوراءه فلولا الخيال لقضينا حياتنا بؤساء


اراجع نفسي وانا في طريق العوده الي البيت واعيد حساباتي وهل فعلا انا شخص سعيد ام تعيس ام شخص مل من الحياه واصبح يتقبلها بحلوها ومرها


هل انا منافق ام عديم الشخصيه ام جبان ام شخص فريد من نوعه؟


اجد اني شخص يحاول ان يقتنص السعاده بكل الطرق من براثن الحياه كيلا يندم علي مفاته شخص يقنع نفسه ان الاسوا قد فات وان الافضل في الطريق وان بعد العسر يسر


اؤمن بالامل وبالغد الافضل رغم الظروف االمحيطه بي ورغم ظروف البلد المظلمه وان فرجه النور تتسع في اخدود الظلام





عام طويل ومجهد مرح وحزين لطيف وكئيب تنوع مابين الخساره والفقدان والتقدم والنجاح جمع بين همومي الشخصيه وهموم الوطن الذي تناوبت عليه المصائب كالعاده والاحداث الهامه والمنحنيات الخطيره السياسيه والمحليه والتي تعتبر

بدايه الولاده لاهم عام مقبل في تاريخ مصر السياسي خاصه بعدما وضحت معالم التوريث وبدات المعارضه في سن انيابها لخوض معركه مصيريه ستحدد مصير 83 مليون مصري الا لو استثنينا ال 10 مليون التابعون للحزب الوطني وللنظام



اشعر برائحه السوس الذي ينخر في عظام النظام الحاكم واشعر بانه يتهاوي ويسقط علي مراحل بطيئه اقول ذلك لمن حولي فيسخروا مني لكني اشعر بذلك بقوه ان هي الا بضعه اشهر وسنري بدايه النهايه


الخوف يكمن ماذا اعددنا لبعد رحيل النظام؟ هل نحن مستعدين للاصلاح والتغيير؟

الحق يقال ان حالنا اصبح مثل التي وصفنا بها فيلم واحد صفر لكامله ابو زكري .شعب مهموم محبط يعاني من مشاكل دينيه واجتماعيه واقتصاديه ونفسيه يغلفه هيمنه نظام فاسد عجوز يتوحد باكمله صف واحد في لحظه قصيره من الفرحه

عند حدث رياضي مثل كره القدم التي تحمل اسم مصر ويفرح ويرقص محاولا ان يتناسي همومه ولو للحظات يبتعد بها عن ارض الواقع ويصبح مغيبا تماما عما يحدث في الخفاء ومايتدبر له القدر من خوازيق مستقبليه



ولعل الفيلم كان يتنبا بما حدث هذا العام وبما حدث في 2006 عندما كنا نرقص ونفرح بينما المصريين يغرقون في البحر الاحمر ولعل مقاله طارق الشناوي الاخيره في صوت الامه تبعث علي النفس الحزن


ارغب ان نتغير ونرفض فكره السعي وراء احتيجاتنا الماديه والشخصيه مستنفذين نصف عمرنا في وهم صناعي اسمه لقمه العيش كبهائم في حظيره يملكها رجال السلطه والمال متخليين عن حقوقنا الانسانيه في حياه كريمه



لكن رغم كل ذلك اري بشائر مستقبليه ان الحال سيبنقلب لصالحنا وبسبب ذلك فاني متفائل علي عكس الجميع




" ان الطغاه كانوا دائما سبب الغزاه "


فلنتذكر داائما تلك المقوله وليتذكرها اولي الامر في وطننا الهالك بلا محاله






عام تنوع مابين احداث مؤسفه كفقداني لعمتي ولنهايه علاقه خاطئه انتهت بالفشل واصابه حسن بوباء الانفلونزا الخنازيري والذي لم يتماثل للشفاء بعد وفسخ خطوبه عمرو وفشل فيليب في خطبته وانعزال بعض الاصدقاء المدونين الذين عشت معهم في مدوناتهم لعامين لكن في نفس الوقت كان مليء باحداث سعيده كزواج اختي وزواج اغلب اصدقائي ابراهيم وماجد وبسمه وخطوبه عبد العاطي وروضه وانجاب محمد ابن عمتي لطفله الاول ومقابلتي مع محمد راضي بعد عامين من معرفته




وقيامي بمجموعه من الرحلات والسفريات المتنوعه لعده اماكن وايام قضيتها تعتبر افضل ايام العام خاصه تلك التي تحدثت عنها باختصار في المدونه واصدقاء جدد واحداث هامه


لم اتزوج ولم اسافر بعد مهاجرا ولم احقق ذاتي كما تمنيت ولم انشر روايتي التي اعمل عليها منذ 3 اعوام ولكني راضي عن نفسي واراني قد تحسنت عن العام الكئيب 2008 لست حزينا بل متفائلا وسعيدا




الموت راحه بالطبع لكني ابغيه وانا راضي عن حياتي وحاليا انا ذلك الشخص فقد انجزت اغلب ماتمنيته والمفترض اني سعيد لكنها سعاده مؤقته كالعاده فيستحسن ان تاتي النهايه بسرعه حتي لا تنفذ رائحتها





لست خائفا ولست نادما علي ايه لحظه مرت بي بل قد استغليت كل ثانيه مرت علي لانها قد تصبح تغيير شامل لمجري الحياه





نعم انا افاتارا قرينا لا انتمي لهذا العالم الموشك علي الهلاك اعيش بروحي بعيدا عنكم وعن مشاكلكم اعيش حيثما انتمي لجنتي التي في عقلي ومنامي اراها فقط وامرح في اراضيها عندما انفصل بوعيي عنكم
كفانا بكاء ولوم وجلد للذات ولنعد انفسنا للرحيل للابد الي جنتنا الموعوده


انهي قراءه روايه وقوف متكرر علي انغام موسيقي ال budha bar وتدمع عيناي عند وصولي الي اخر فصل تكريم الانسان واتذكر ان غدا ليس ببعيدا وقد يدركني في ايه لحظه



انهي العام بتلك الخواطر التي انا مقتنع انها تعبر عني بصدق شاكرا الله علي مابتلاني سواء خيرا او شرا



انهي اخر تدوينه لي باغنيه didoالرائعه







الأحد، 20 ديسمبر، 2009

عن ...افاتار

تحديث بسيط
حدث هام ارجو الجميع المشاركه به علي اللينك التالي في مدونه نواره نجم

وقفه احتجاجيه بنقابه الصحفييين
........................


منتشيا كانما افقت من حلم طويل لا ابغي تركه حيث وجدت روحي طريقها للسلام والطمانينه بعد انتقالي الي تلك الجنه التي لم ولن اري مثلها الا بعد امد محدد من قبل الله وان كنت اتمني ان يقترب الموعد فعشمي في ان تصبح الجنه الموعوده مثلما رايت او افضل منها تلك التي عشت بداخلهاوالتي لم تطاها ارجل بشر من قبل " الا لكي تدمرها بحاجاتهم ورغباتهم وتعفن انفسهم "








قريني الاخر الذي تملكته روحي مثلما اعتقد او استرد روحه الاصليه يعيش هناك حياه افضل من تلك التي احياها في عالم موشك علي الهلاك ويتصارع افراده مع بعضهم من اجل البقاء من اجل الدنيا ومتاعها
يعيش هناك بروحي وعيناي تاركا جسدي يتحلل ببطء مع الاخرون مما جعلني اتسائل عن حقيقتي
هل واقعي هو الحلم وحلمي هو واقعي الاصلي وحقيقتي؟؟






جناحاي الخفيان ينقلاني الي هذا العالم الساحر الذي يحسده البشر لقصر خيالهم وضيق افقهم بينما ابستم مغضما عيناي وقد تشربت بهواءه وماءه





اجدها هناك تنتظرني مثلما تخيلتها دائما كانما تعلم بمقدمي منذ الازل وتلومني في دلال علي تاخيري فارد عليها بانني اضعت عمرا طويلا في انتظارها هي



تقودني عبر غاباتها وانهارها وهضابها وتتركني حيث بقعه الارواح المقدسه وتقبلني في حراره محتضنه اياي ثم تمتزج روحي بالباقيين لاصبح كيان اصلي ينتمي لتلك الارض الطاهره







………………………………………







بعد مشاهدتي لتحفه جيمس كامرون المبهره الفلسفيه العمق والمشاعر الحالمه والفريده من نوعها والمتطوره بشكل سينمائي فذ وغير مسبوق بتكنولوجيا متقدمه مجسده ثلاثيه الابعاد بدرجه متقنه ونقيه وحقيقيه مائه بالمئه تجعلك تصدق ماتراه ولا تشك في وجوده وتتفاعل مع اشخاصه وتغوص بداخل الفيلم مصحوبا بموسيقي ملحميه رائعه لجيمس هونور جعلت انفاس المشاهدين في السينما لا تتوقف عن اللهاث بشكل لا يمكن وصفه الا بان تشاهد الفيلم بنفسك في نفس الوقت الذي يشاهده العالم باجمع وتري بنفسك ماتحدث عنه

عن احدي شركات التعدين الضخمه التي تبحث عن المعادن النفيسه ومصادر الطاقه ( في اشاره واضحه لشركات البترول الامريكيه ومافعلته في العراق )

تكتشف كوكبا جميلا غني بمعدن نفيس ومطلوب علي الارض وتبغي الاستيلاء عليه والتنقيب هناك بعد استعمار الكوكب بجيوشها الجراره الطاحنه لكن تتبقي امامهم عقبه هي الشعب الاصلي البدائيين لتلك الحضاره القديمه والذين لا ينوون التخلي عن ارضهم رغم محاولاتهم لمد جسور الثقافه والدبلوماسيه والتحضر مابين الطرفين لكن اطماع البشر وقسوتهم تدمر كل شيء
( في اشاره لما فعلته اميركا بالتطهير العرقي للسكان الاصليين والهنود الحمر)

عن فلسفه وجود الانسان وعن حقيقه هويته وانتمائه وعن غايته يتحدث ذلك الفيلم الذي يعتبر حدث عام 2009 بجداره لما احدثه من سبق في صناعه السينما سيغيرها للابد بفضل صناع الفيلم وفتح افاق جديده

………………..

http://www.facebook.com/photo.php?pid=4161855&id=779488141#/album.php?aid=166868&id=779488141


يوم اكثر من رائع الذي قضيته البارحه مع رفاقي ورافق جمعيه بيت الشمس الثقافيه بشبابها وبناتها الذين اري فيهم ثمره مستقبليه جيده بعيدا عن النظام الفاسد بحزبه وسياساته وطاغيته متنقلين بين احياء القاهره الفاطميه بمساجدها ومتاحفها بين العصور المملوكيه والاسره العلويه واحياء الحسين واخيرا قبر الراحل ملك مصر فاروق الاول الذي توقفت امامه كثيرا اناجيه والومه علي تركه لنا لكلاب 1952وخلفائهم الذين شوهوا ودمروا مصر بفضل استبدادهم وفسادهم

منهيا السهره علي احد احد المقاهي البعيده عن الزحام متبادلين حديثا وديا ولطيفا وراقيا جعله خير ختام لهذا العام الطويل الحلو المذاق وان شابع بعض الاحداث المؤسفه لكن اكثره راضيا عنه واجده وفيرا وعوضني عن اشياء عديده بفضل من شاركتهم هذا العام بجميع احداثه الهامه والتي حرصت علي تدوينها كيلا تتطاير مع الزمن

اهداء الي كاتبي المفضل الرائع بمناسبه اعتزاله الكتابه


جابريل جارسيا ماركيز



الثلاثاء، 15 ديسمبر، 2009

ETERNAL SUNSHINE..OF ..SPOTLESS..MIND







منهيا مشاهده الفيلم للمره العاشره خائفا من ان راتكب جريمه مسح الزكريات والصور والاحداث
اعتبره افظع كوابيسي ان تنمحي كل تلك الاشياء التي تجعل لحياه البشر لها طعم ومذاق وتجعلهم يحتملون الحياه
لا اتذكر شكلك ولا اتذكر اسمك ولا اتذكر اين ومتي وكيف ولماذا
كل ماتذكره هو تلك اللحظات الجميله التي عشتها وان كانت قصيره للغايه
كل ماتذكره ان بعض من تلك اللحظات كانت هناك مشاعر صادقه وجميله ورائعه
ربما اتحدث عن جامعتي عن زملاء الدراسه عن زملاء العمل
عن اصدقائي او اقاربي
عن تلك الفتره 2001-2009


"ب" .. "هاء" ... "دال"... " ياء" ..."راء" ...الف" ..."لام"




"معرفش مين فيكم بالظبط بس اكيد حد فيكم اللي اثر فيا ويمكن لسه ماجاش وقت الكلام ده ولسه بدري ان قلبي يتحرك اصلا"



ده مجرد بوست علشان مانساش حد ولا انسي ذكري




للذكري اجمل صور السنه دي علشان خايف انها تضيع ويضيع اصحابها رحت جايبها هنا





















اصدقائي ماجا وقباري وفاطمه وفله ومصعب وايمان ويسرا اصدقاء الشبكه الاثيريه الذين عرفتهم منذ عام 2007

افتقدكم بشده

الأربعاء، 9 ديسمبر، 2009

عما بداخلي



انا اكتب لانني اشعر بحاجه داخليه لان اكتب

أنا أكتب لأننى لا أستطيع أن أقوم بعمل عادى مثل الناس الآخرين.
.........
أنا أكتب لأننى أريد أن أقرأ كتبا مثل تلك التى أكتبها.
أنا أكتب لأننى غاضبٌ منكم جميعا، غاضب من الجميع.
أنا أكتب لأننى أحب أن أجلس فى غرفة طوال اليوم أكتب.
أنا أكتب لأننى لا أستطيع أن أقوم بدور فى الحياة الحقيقية إلا بتغييرها.
..............
أنا أكتب لأننى أريد آخرين، كلنا جميعا، العالم كله، أن يعرف أى نوع من الحياة عشناها، ونستمر نعيشها، فى اسطنبول، فى تركيا. أنا أكتب لأننى أحب رائحة الورق والقلم والحبر
. أنا أكتب لأننى أومن بالأدب وبفن الرواية، أكثر مما أومن بأى شىء آخر.
.....................
أنا أكتب لأنها عادة وعاطفة. أنا أكتب لأننى أخشى أن يطوينى النسيان.
أنا أكتب لأننى أحب المجد والاهتمام اللذين تجلبهما الكتابة. أنا أكتب لأكون وحدى.
.................
ربما أنا أكتب لأننى آمل أن أفهم لماذا أنا غاضب جدا، جدا، منكم جميعا، غاضب جدا
. أنا أكتب لأننى أحب أن يقرأنى الآخرون. أنا أكتب لأننى متى بدأت رواية، أو مقالا، أو صفحة أريد أن أنهيها. أنا أكتب لأن الجميع يتوقع منى أن أكتب. أنا أكتب لأن داخلى اعتقادا طفوليا بخلود المكتبات، وبالطريقة التى تجلس بها كتبى على الرف.
..............
أنا أكتب لأنه من المثير أن نحول كل ما فى الحياة من جمال وثراء إلى كلمات. أنا أكتب ليس لأروى قصة ولكن لكى أؤلف قصة، أنا أكتب لأننى أرغب فى الهروب من النذير الذى يقول إن هناك مكانا ينبغى أن أذهب إليه، ولكن ــ تماما كما فى الحلم ــ لا يمكننى الوصول إليه. أنا أكتب لأننى لم أستطع أبدا أنا أكون سعيدا. أنا أكتب لأكون سعيدا».


أورهان باموق
الاديب التركي

السبت، 5 ديسمبر، 2009

شالوم ..... اليخيم




الصراع العربي الاسرائيلي للاسف تم تناوله في السينما المصريه بمنتهي الاستخفاف والهيافه علي غرار تامر حسني يرفع علم اسرائيل او محمد فؤاد يقود مظاهره من مجموعه اطفال او هنيدي يحرق العلم


وعامه في السينما العالميه او العربيه عندما تناولت القضيه تجد ان حالات نادره قليله جدا هي التي تناولتها بشكل جدي او عميق مثل ايليا سليمان في فيلمه يد الهيه او ستيفن سبيلبرج في فيلم ميونيخ

اما عن تناول الصراع الفلسطيني فلم ينجح احد حتي الان باستنثناء يسري نصر الله عندما قدم فيلم باب الشمس الماخوذ عن روايه لالياس خوري في عام 2005 بانتاج فرنسي الماني

لذلك عنما عملت ان شريف عرفه قرر تناول تلك القضيه واقصد بها الصراع العربي وليس الفلسطيني قررت ان اتوخي الحذر لاسباب عديده منها اني من عشاق شريف عرفه واتحيز الي جانبه مهمها كان مستوي الفيلم او هفواته لانه بالنسبه لي اعتبره ستيفن سبليبرج الشرق فهو اكثر مخرج مصري استمتع به جدا واجد افلامه تشع فنا وبهجه وصنعه سينمائيه مهمها كان نوع الموضوع وان كنت احن لافلامه الاولي مثل يامهلبيا يا وسمع هس وافلامه مع وحيد حامد وعادل امام السياسيه

هو مقارب جدا لسبيلبرج في فن جذب المشاهد وامتاعه رغم ان هناك مخرجين اهم منه مثل عاطف الطيب ويسري نصر الله وداوود عبد السيد وشاهين طبعا لكن عرفه يتفوق عليهم بفن الامتاع البصري وهي نقطه هامه جدا كي تستطيع الاستحواذ علي المشاهد

نعود الي فيلمنا الذي كتبه احد كتاب السيت كوم وهو في ذات الوقت متاثر جدا بروايا دكتور نبيل فاروق المخابراتيه ومن ينتمي الي جيلي يستطيع ملاحظه ذلك بدقه
كيف تتناول موضوعا شائكا مثل ذلك؟

نعم هناك الاااف المصريين المقيمين باسرائيل ومتزوجين من يهوديات او عرب 48 وعندهم حياه مستقره وعائله سعيده ومشروعات عديده اما لماذا هاجروا فهو موضوع اخر اسالوا عنه الحكومه المصريه ونظام مبارك الذي دفعهم الي الهجره وترك وطنهم وخيانته كما يحب مدعيين الوطنيه ان يلقبوهم

اذن ماذا تفعل عندما تجد امراه مسلمه مصريه تعيش هتاك مع زوجها وهو بالمناسبه ضابط موساد وسفاح عنصري ومخلص للوطن رغم وسامته وطيبه قلبه وحبه للعائله؟

انها من تلك المرات النادره جدا ان تشاهد المجتمع الاسرائيلي عن قرب بتفاصيل دقيقه جدا للمره الاولي للمشاهد المصري العادي وليس العربي لان المشاهد العربي اقصد به السوري او الفلسطيني او الاردني يعلم تماما نوعيه المجتمع

تجد مدينه جميله نظيفه بها قوانين بها نظام ديمقراطي لكن به تفرقه عنصريه ضد من ليسوا يهود مثل جنوب افريقيا وبالمناسبه الفيلم صور هناك

تكتشف اننا لا نعلم شيئا فعلا عن اليهود او بالمعني الاصح الجيل الذي ولد بعد معاهده السلام من تشبع في مدارسه الحكوميه بمعلومات قليله عن ان اليهود هم قوم موسي وخرجوا من مصر وانهم من ركلنا مؤخراتهم في 73 وانهم يشربون دماء الاطفال العرب يوميا علي مائده الافطار مع الكرواسون والشيز كيك


اممم هذا جميل جدا حتي الان فالمؤلف يحاول ان يقنعك بوجه النظر الاسرائيليله وتفاجيء بعد قليل انك احببت البطل او شريف منير وتعاطفت معاه رغم قسوته وحدته وبدات تحب انتصار تلك الجاره اللطيفه وذلك الصيدلي المصري اليهودي ذو الملامح البشوشه

اشعرت بتلك الغصه؟ حسنا انك محق بشعورك لا تقلق سيتكفل شريف عرفه بموازنه الفيلم ولن يجعلك تندمج مع هذا المجتمع المتحضر وسيضع في الكفه الاخري بعضا من الشك في نواياهم وبعضا من الكره والخوف من مؤاامرتهم الكبري تجاه العرب

لكن مشكله الفيلم انه منذ البدايه يجعلك تكره اسرائيل مع اول مشهد في اختطاف مني زكي ويجعلك تقتحم التابوهات المحرمه واللمنوعه في علاقه اسرائيل بمصر الدبلوماسيه والعلاقه المستتره القائمه علي الكره والخوف من الطرف الاخر

عن اننا فعلا نعيش في عزله عن الطرف الاخر ونرفض حتي ان نحاول فهمهم

محاوله فهم الطرف الاخر وتقبله هي واقع يتوجب علينا جميعا ان ننفذه ولعل ذلك المشهد العبقري بين ايمان ومني زكي عندما تقول لها انه واقع ولا مفر منه وبينهما مسافه شاسعه وان كان علي ملامحهم عدم الاارتياح
حسنا انا املك اراء خاصه بي في قضيه التطبيع رغم كل شيء ولا انوي نشرها واكره عنصريه اسرائيل واكره نواياهم الخبيثه وسياستها الخارجيه مع سوريا ومع الشعب الفلسطيني لكني ارجو ان اشاهد عملا ينبذ العنف وينبذ الصراع ويحاول ان يجد حلا او طريقه لوقف تلك الدماء ولا تتوقع ذلك في فيلمنا فهو في النهايه فيلم تجاري متميز فنيا بالطبع لكن تنقصه بعض العمق ولا انكر انه عميق فهو تناول العديد من النقط بشكل حاز علي احترامي رغم تخوفي من ان يتم تناول الموقف بشكل سلبي منفر دعائي لا اكثر


ناتي للشريفين اقصد عرفه ومنير


بالله عليكم لو لم يقوم منير بهذا الدور هل كان سيسد فراغه شخص اخر؟

سمعت بعض الشائعات ان السقا كان مرشح لذلك الدور لكني لا اصدق ذلك كما انه ضايقني ترتيب الاسماء علي التتر حيث اتي منير بعد مني زكي وكريم رغم انه اقدمهم واكبرهم سنا

لكني متفهم طبعا لوجه نظر عرفه لان كريم هو نجم جماهيري ناجح يفوز بقلوب المعجبين او فلنقل التشيكز او المعجبات فهو فارس احلامهم الاول بعد احمد عز طبعا المز كما تحب ان تقول المراهقات او الصاروخ

شريف قدم ملامح مثاليه وغير متوقعه للظابط الاسرائيلي ربما يعتبرها البعض برود ولكني اعتبرها حرفنه وابداع منه فهو رغم سنواته الاربعين لكنه ينجح ان يجعلك تبدي اعجابك به ولا تستطيع ان تكرهه ابدا رغم قسوه دوره نفس الشيء الذي حدث العام الماضي مع هيث ليدجر في فارس الظلام

شريف قدم وجهه نظره صريحه وربما ماتفوه به لن يعجب العديد من يعتبرون اننا فقط المحقين وهم الاوغاد الملاعين السفله وان كان عرفه نجح ان يجعله في النهايه وغدا خسييسا وهو شيء لا اتفهمه فهو منذ البدايه حرص علي ايضاح انه يحب زوجته بجنون واطفاله وعندما علم موتهم المزيف راينا كيف تحطم قلبه وراينا جزعه ثم نفاجيء بعدها بدقائق بمحاوله قتله لزوجته في مشهد مفاجيء جعلني اصدم بذلك التغير الغير المفهوم وهي تعتبر اول هفوه اول عثره في الفيلم ولم اصدق ذلك واجدها ثغره خطيره حطمت جمال الفيبلم
بالاضافه لما فعله مع كندا علوش والذي لا اجد له مبررا

ايضا مالفائده من قتله بالنهايه ام انها محاوله لارضاء الجماهير وان البطل المصري الذي لايشق له غبار قضي عليه واخذ بثارنا وللعلم انه من وجه نظري كان يفضل ان يهرب كريم ومني ثم ينظرون لخلفهم لمنير ونجد عباره علي غرار سنلتقي مره اخري او الايام بيننا

تلك هي هفوتي الفيلم التي اضاعت طعمه الجميل من عقلي وروحي لكن اجمالا انت تشاهد فيلما محترما مصنوع بكفاءه عاليه واناج ضخم وموسيقي جميله من العبقري عمر خيرت

لولا تلك الهفوتين كنت ساقولها بكل شجاعه انه افضل فيلم لهذا العام لكن ساعتبر احكي ياشهرزاد هو الافضل عن جداره

نقطه اخري تحسب لعرفه هو استعانته بالنجوم السوريين وعلي راسهم كندا علوش وسليم كساب وادهم مرشد واخرون
كندا علوش انا من اشد المعجبين بها واتابعها في الدراما السوريه ولعلها مجهوله هنا في مصر ليست بالطبع في شهره سولاف فواخرجي لان المصريين لا يتابعون الدراما السوريه

كريم بالطبع تعتبر عوده كبيره له بعد اخفاقه في اخر افلامه خارج عن القانون وكان متمسكا بملامح الدور وبعض المشاهد التي برع فيها لكنه منذ البدايه تكتسي ملامحه الجديه وربما مبالغ فيها لكنه خفف من توتر الجو بخفه دمه وابتسامته الهادئه وان كنت مضطرا لاعترف بخجل ان شريف منير طغي عليه وربما شعرت ان مشاهد شريف منير بها تالق اكثر من مشاهد كريم ولا ادري لذلك سببا مما يجعلني اتذكر ماحدث مع السقا وعمرو واكد في ابراهيم الابيض حينما تالق واكد علي زميله

مني زكي لم تخيب ظني واضافت للفيلم والفيلم اضاف لها الكثير ويعتبر دورها هنا من انضج ادوارها بعد شهرزاد والعشق والهوي


باقي الممثلين الاجانب تم اختيارهم بحرص لتشابه ملامحهم الاوروبيه مع الملامح الموجوده في تل ابيب من المهاجرين الاوربين




ايمان ال 5 دقايق التي ظهرت فيهم اهم خمس دقائق في الفيلم من وجهه نظري خاصه مشاهدها مع مني زكي لاهميه الحوار الذي دار بينهما هما الاثنين

عامه الحوار مكتوب بشكل جيد مما يجعلني اشك ان عرفه هو نفسه من اعاد كتابه الفيلم ليخرج بتلك الصوره
مشاهد المعارك لم ولن تشاهد مثلها انسي الجزيره وانسي اي فيلم اكشن اخر رغم انها قليله جدا وهو شيء يحسب للفيلم الذي ظن العديد من المشاهدين انه سيكون فيلم اكشن لكنه لم يعتمد عليه بل اعتمد علي الموضوع وعلي طرح القضيه بالاضافه لجو التوتر المليء به

يوجد مشهد اعتبره مشابه جدا من فيلم باب الشمس وهو مشهد خروج الفلسطنيين من ديارهم امام القوات الاسرائييليه هو نفس مشهد خروج الفلسطنيين من قريتهم في عام 1948

يوجد بعض التفاصيل الخرقاء او الغير منطقيه او الخرافيه لكنها رغم كل شيء لم تجعلني اكره الفيلم واستمتعت به جدا رغم النهايه السيئه

نقطه اخيره اود قولها لعرفه انه منذ عمله مع الشركات الضخمه منذ حليم والجزيره وهو فقد بريقه الاولي القديم اعني اني اتمني المره القادمه ان يتولي فيلما ليس ضخم الانتاج وليس بالضروره ان يكون فيلما جماهييا تجاريا اتمني ان يعود لافلام البسطاء والفلام التي تتحدث عن وطنه وعن ابناء شعبه

نعم انت انجزت فيلما جذابا ورائعا وناجحا بالتاكيد بدليل الاقبال الجماهيري الغير عادي واصبح اسمك دليل كاف علي نجاح الفيلم بغض النظر عن النجوم


اعطي للفيلم 7 درجات من 10

الثلاثاء، 1 ديسمبر، 2009

ذاتيزم






فوق قمه جبل المقطم وقفت اتامل القاهره وهي ناعسه ساهره تتوهج اضوائها من علي بعد في تمام الساعه الثانيه وربع بعد منتصف الليل اشعر بلا شيء وهو شعور ليس جديدا فكلمه لاشيء تعبر عن الفراغ الروحي وعن حاله معقده


انا اعلم ان هناك اشخاص لا يستطيعون الاستمتاع باي شيء واشخاص يتظاهرون بالاستمتاع واخرون يتظاهرون انهم لا يستمتعون اما انا فهو خليط من كل ذلك ويزيد


من المفترض اني سعيد لاني لم اذهب الي المقطم منذ فتره طويله وكانت في قائمه امنياتي قبيل نهايه العام تحققت كما تحقق اشياء اخري كنت زكرتها في تدوينه لي منذ شهرين ونصف في منتصف سبتمبر ساتحدث عنهم لاحقا لكني رغم ذلك كان بداخلي عوامل عده تتصارع مع بعضها وترغب في التنفيس عما تنتوي نفسي واكاد اختنق من عده اشياء اغلبها تتعلق ببلدي التي ضقت ذرعا بها ولم اعد احتملها كما سبق


مصدوما من اهلها ومن اخرون ون نفسي ومن اهلي ومن كل من اعرفهم بتصرفهم السلبي تجاه مايحدث


مصدوما في صديقه اعرفها واكاد اجزم اني معجب بها لافاجيء انها انضمت الي الحزب الوطني وجمعيه الاخ جمال مبارك رغم اني اعلم انها ليس لها ميول سياسيه ثم علمت ان صديق اخر لي ينتمي للاخوان المسلمين انضم هو الاخر للحزب


ما هذا؟ هل جن الجميع ام ماذا؟

ثم ماتلك النبره الوطنيه المزيفه المتصاعده عقب احداث الجزائر لكي تلهي الناس عن مصائب عده؟ هل وصلنا الي حد الخبال ثم التكهنات السخيفه الخاصه بتفضيل ترشيح السيد علاء مبارك للرئاسه لانه فقط دافع بحرقه عن تلك المهزله؟.


بئسا لنا جميعا




اكتشف اشياء عديده لاحظتها بالصدفه منها في احدي محطات الوقود المشهوره بمصر الجديده بها متجر معروف ومقهي كان به رف يبيع الواقيات الذكريه والمهيجات الجنسيه التابعه لاحدي شركات الادويه الشهيره كان مليء عن اخره وفي ال 3 ايام التاليه بيعت جميع المعروضات لاصدم واعرف بالصدفه ان اغلب المشتريين هم من الشباب؟


اي شباب هذا يقضي العيد في ممارسه الجنس بافراط ؟ وتحت اي لوائح؟


فاكتئب مره اخري واقارن بالشباب التعس الحظ الذي تعدي الثلاثون ولم يتزوج ويصبر في ياس ويتهم بانه السبب في التحرشات الجنسيه لمجرد انه نظر بدون قصد الي مؤخره فتاه ملفته النظر او الي نهديها الذين يبظان من صديرتها ثم يستغفر الله ويغض بصره مره اخري



اي شعب ذلك يقبل ان يتحمل تلك الضغوط السياسيه من نظام فاسد ثم بالتدريج يتضح لنا ان السبب في الفساد ليس النظام ولكن هو انفسنا


نحن نبدا بتلك البذره الصغيره ونقوم باخطاء متعمده ونتعمد التهور والتسيب ومخالفه القوانين وتسهيل امورنا بوسائل شتي من علي قبيل كل سنه وانت طيب


ثم يكبر الفساد ليرتقي هؤلاء الناس الذين هم اهلنا وجيراننا واقاربنا وزملائنا ليصبحوا في مراتب اعلي محملين بالفساد

ثم يصلوا الي مراتب اعلي واعلي ويترعرع الفساد في حجورهم ليصبح وحشا بانياب قاطعه يسيل الزبد منهم


انا وانت وهو وهي المتسببين بذلك


اتذكر روايه ذات العبقريه للمبدع صنع الله ابراهيم الذي تخوفت من اي روايه له لعلمي بميوله الشيوعيه اليساريه لكنه رغم ذلك اتفق معه في معارضته لنظام مبارك واتذكر تفاصيل الروايه التي جمع فيها بين تسجيله لجميع الاحداث المحليه التي حدثت منذ تولي مبارك الحكم حتي زمننا هذا وكل الفضائح وقضايا الفساد والتدخل الاجنبي وفساد النظام وجبروته وطغيانه جمعها مع بطله روايته الضعيفه المصريه التي تمثل اغلب نساء مصر العاديات البسيطات وما اثر ذلك في حياتها الزوجيه وحياه جيرانها ورغبتها في الانعزال عن نفسها بعالم قديم بعيد عن المناخ المقيت التي تعيش فيه


اصدم من جراه الروايه ومن تصويره للتغيير الذي طرا علي المواطن المصري المغلوب علي امره المتواطيء في نفس الوقت مع النظام وكان تخاذله وتشبتثه بالدنيا ومصالحه احد اسباب طغيان النظام


صنع الله ابراهيم عبر عني وعن فئه المثقفين السلبيين المراقبين لحال مصر وهي تنحدر بهدوء الي قاع الحضيض


عبر عن مايعتمرني من غضب وخوف وجبن تساهل رغم ماتشدق به طوال الوقت عن واجبنا نحو وطننا ونحو الظلم



اتفوه بكل هذا الي صديقي وانا احاول ان استنشق بعض الهواء الملوث كالعاده بسماء القاهره ونحن في طريقنا ناحيه احدي لجان الشرطه التي تتفحصنا والتي تمنيت ان يوقفونا بحجه قانون الطواريء لكي انفجر في وجوهمم عالما انهم لا حول لهم ولا قوه وانهم عبد المامور وهم فقط عصا النظام وحالهم اغلب من حالنا


انهي تلك السطور وانا افكر في احدي متعي الخاصه لالهو بها واشغل نفسي عن تلك السطور السوداء القابضه التي خطيتها حالا علي صفحه مدونتي واتظاهر مثل الجميع او احاول ان اتظاهر بالسعاده المؤقته لعل الله يفرج كربنا عن قريب




اهداء الي صنع الله ابراهيم



الأربعاء، 25 نوفمبر، 2009

الفتنه الكبري











يا مسعر الحـرب خـاف الله وخـلك فطـين
أهــــلي وأهـلك وقـود إلهــا إذا تلهـــــبه
تحصد من أرواح ناسي وناسك الأقربين
الأرواح والنـاس هي تاكـل وهي تشربه
عقــب المحبــة تعوضنــا بحقـــدٍ دفــــين
وتبـــاعدوا أهــــل ودي والشقى قرّبـــه

الاثنين، 16 نوفمبر، 2009

في نفق الثوره





بالطبع لن اخفي فرحتي بما حدث فانا كنت من المتمسكين بالامل باننا سنحرز الهدف الثاني رغم تشائم الجميع وقتها ولن اخفي اني فرحت بفرحه الجمهور ونزلت الي الشوارع لاحتفل معهم واشاركهم في سعادتهم


لكن مايدهشني اننا في كل مره نربح فيها هو المبالغه في الفرحه كاننا حررنا القدس او اسقطنا نظام مبارك او استرددنا حقوقنا المسلوبه وتم حل جميع مشاكلنا


مايدهشني هو رغم جميع مشاكلنا وبلائنا وهمومنا ننساها في وقت الفرحه وتجد الجميع يتالف في اخوه ومحبه وفرحه ويتوحدوا في صف واحد ليرفعوا اصواتهم بكلمه مصر الي عنان السماء بقوه مما يذكرني بفرحه نصر 73



حقا نحن شعب مسكين وطيب يبحث عن الفرحه والسعاده ويحاول ان يقتنصها باي طريقه حتي لو كانت بضعه دقائق قصيره لعلها تجعله يصمد امام مشقه الحياه في وطن حزين ومهموم منذ 30 عاما



الجمعة، 13 نوفمبر، 2009

علي صوتك بالغنا





ليله غير عاديه قضيتها مع الرفاق ومع اكثر من 10 الاف شاب وفتاه في صحراء 6 اكتوبر نتذوق ونشارك ونحلي اذاننا وقلوبنا برمزين غنائيين عربيين عالميين يحملان رونقا خاصا حرك قلوب العديد منا وارتفعت اهاتنا في السماء وصراخنا مطالبه بحقنا في الغناء

رغم جو الحساسيه الذي يسبق المباراه الحاسمه التي اثارت كثيرا من التعصب بين بلدين شقيقين والكثير من الاحراج وتجاوز الحدود الا ان اغلبنا لم يكن ذاهبا لصراع في تفاهات كرويه لن تقدم ولن تاخر بل للمشاركه في حفل ذا طابع خاص يحمل في المكانه الاولي بصمه محمد منير الكينج كما يطلقون عليه الذي يحمل هموم المصريين الشباب واحلامهم البسيطه ويجيد التعبير عنهم رغم انه يغني منذ اكثر من 30 عاما لكن مختلف اعمار الشباب التي تواجدت تلك الليله اثبتت انه متواجد دائما في قلوبنا والرمز اللاخر هو الشاب خالد الجزائري قادما من صحراء الجزائر وعصريه فرنسا ليعيد لنا اغانيه الشيقه القديمه المميزه التي احببها اغلب جيلي مثل عائشه وديدي وعبد القادر والشابه بنت بلادي

ورغم سنوات عمره الخمسون لكنه كان شابا ينبض بالحماس ويثبت انه ملك اغاني الراي مهمها مر عليه من الزمن ويرقص ويثير جنوننا بحماس ويشارك الكينج في اكثر من دويتو غنائي فلكوري شعبي اثبت ان الاثنين رجلين من طراز خاص امتزجت ثقافتهم الموسيقيه لتبهجنا

رغم اني وحسن صديقي زو الاصول الجزائريه اتبهدلنا كما يقول المصريين في طريقنا من الهرم للسادس من اكتوبر لكننا اصررنا علي عدم افساد الليله والاستمتاع بها باي طريقه وخاصه عندما صادفنا بعض الرفاق الجزائريين هناك وان كنت اود ان اعتذر لهم عما بدر من بعض المصريين من اهانات وشتائم قبيحه تعصبا للكره

ثم ازدادت الصحبه مرحا عندما وصلت جماعتي عمرو وطارق والاخرون رغم انتظارنا منذ السابعه الي ال 11 مساء في انتظار صعود النجمين للمسرح الا ان كل صبرنا وتعبنا اختفي مع طلتهما السحريه

مايثير السخريه هو التنظيم الامني المميز لوزاره الداخليه وحرصهم علي عدم حدوث اي شغب هم والجهه المنظمه للحفل والتواجد الامني الكثيف من الرتب العاليه من الللواءات والشخصيات الهامه في الداخليه الا انهم لم يمانعوا في ان يتركوا الشباب يدخن الحشيش والبانجو بكل حريه اثناء الحفل لدرجه ان السماء اكتظت بروئح المخدرات كاننا نتواجد في الباطنيه لدرجه تثير الدهشه عن كم التنازل لكني علمت ان هذا هو المعتاد في حفلات محمد منير حيث ان اغلب الشباب يفضل التحشيش وعمل دماغ حلوه وكيييفه لكي يندمج في الحفل والحمد لله انه لم تحدث حالات تحرش جنسي ولا تجاوزات بل اكفت الفتيات من اغلب التيارات سواء محجبات او لا بتدخين السجائر المحشوه مشاركه برفاقهم الشباب رافعات مبدا الليله تهييس وتزبيط


محمد منير لن اتحدث عن اغانيه ولا عن حاله اببهجهه والحماس التي انتابتني وجعلتني ارقص بنشوه مع الاخرون بطاقه غير عاديه تتدفق في عروقنا لعله الكبت ولعله حرمان ورغبه في الخروج عن المعتاد لكني لم استمتع كما استمتعت بتلك الليله حتي بعد ان انهيناها في الثانيه ونصف وانطلاقنا في طريق العوده علي طريق المحور في السياره بينما انغام اميمه خلف الشاميه تنساب الي اذني وانعس بضعه دقائق اعوض بها الساعات القادمه قبيل سفري للمؤتمر

ارجو ان تمر المباره علي خير وسلام مثلما مرت الحفله وان نتقبل اخواننا بكل حب مهمها كانت النتيجه وان كنت اشك في ذلك

where the wild things are









in the memory of our sweet painful childhood

السبت، 7 نوفمبر، 2009

in never never land



يوم جميل

ناس جميله

صحاب جدد صحاب قدام

قمه النشوه

موسيقي عمر خيرت شغاله في ودنك مع صوت فيروز وديدو

احساسك ان اليوم ده كان حلم ونفسك مايخلصش

تغسل نفسك من حاجات قديمه وتجددها بحاجات احلي ومليانه امل اكتر وتعرف انت المفروض تعمل ايه بالظبط

تلف مابين التراث القديم لمصر المهجوره وعصريه الالفيه الجديده وسحر النيل

وفي الاخر بعد ماتصحي تقول لنفسك هو ده كان حلم ولا علم؟

فتضطر انك ماتخرجش من البيت علشان جمال اللي حصل مايتبخرش لما تطلع الشارع الحقيقي بواقعيته المفرطه


الأحد، 1 نوفمبر، 2009

ذا مازر فاكرز




كان من المفترضان اكتب هذا البوست عن جنازه دكتور مصطفي محمود البارحه الذي اثر علي تكويني الثقافي والديني انا وجيلي كله و للاسف تجاهلته وسائل الاعلام والي هذا الحين لم اجد جهه مهتمه بالخبر او نعت العالم العظيم رغم ان الرجل كان تراث حضاري نفتخر به كمصريين وتفتخر به وزاره الاعلام الحكوميه لانه اضاف لها تحف خالده اثرت في وجدان وثقافه المصريين.
لكني بالصدفه شاهدت مؤتمر الحزب السنوي وبالصدفه سمعت كلمه احمد عز عن تحسن اوضاع المعيشه والعداله الاجتماعيه وعن المليون مصري الذين اشتروا سيارات جديده وعن الانتاج اتلاقتصادي المزدهر وبالطبع الاشاده بانجازات جمال مبارك والتنديد بالمعارضه وبالطبع انهي الخطاب انه من اجلنا جميعا
فلم اتمالك نفسي واخطو بكلماتي تلك الي احمد عز وصفوت الشريف وجمال مبارك لاقولها لهم مدويه ومجلجله وصادقه
حمرااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا

الجمعة، 23 أكتوبر، 2009

بيكامون بالمكسرات





this is why we go to movies





اسبوع حافل بس بحاجات كتيره اغلبه سفر يوميا بدا بيومين في مصر الجديده اخلص مشاغل ليا وااشقر علي ولاد عمتي وافك عن نفسي شويه واجيب روايتين لماركيز من ديوان وادخل مع احمد فيلم كوانتين ترنتينو الجديد الدموي الساخر الرائع المليان باسقاطات ونهايات صادمه ومفاجئه وخاصه ان الفيلم بيتكلم عن السينما واثرها في الشعوب المختلفه ثقافيا وسياسيا ورجوعي عيان بالنفلونزا وخوفي انها تبقي خنازير بس ربنا ستر واهو بدات اتعافي منها شويه




ويومين اتحطنت فيهم في الشغل فقررت اخد لي تلاته ايام اجازه مع تهديدات وانذارات وتخويفات لكني طنشت ورميت ده ورا ضهري بس كان لازم اخلص مشوار ليا في جامعه القاهره الاول علشان الماستر وبعد كده انطلقت مع طارق وعبد العاطي وطلع عين اللي خلفونا علشان ننزل نزله السمان بس قضيناها تهريج ومسخره مابين تنظيط في محطات المترو وشوارع فيصل وميدان الجيزه وركبنا الخيل وعشنا ليله جامده كييك رغم ان الدنيا كانت مظلمه بس الجو كان هادي ورايق علي هضبه الهرم والواحد استمتع بجد بالجو فوق بعيد عن قرف القاهره وزحمتها والواحد حس انه رجع لاصوله العربيه القديمه وتملكته روح الفرسان وجزء منه اتجنن لما شاف الطبيعه الخلابه وخاصه الصحراءالجميله




بس طبعا اترقعنا واحنا راجعين علي الخيل لانها هاجت زي المجانين وطارق وقع من علي الحصان واتصاب في دراعه بس وديناه بعدها المستشفي وظبطنا له دراعه وبعد كده طبعا كان لازم انا وعبد العاطي نختمها بالسينابون لاني بموت فيها وباعشقها وخاصه اللي بالكراميل والمكسرات ودي عاوزه بوست لوحده اقعد اوصف في طعامه السينابون واللي بتعمله فيا والنشوه العجيبه اللي بتتملكني لما اكلها كاني بطير في السما واواصل لقمه المتعه مع دوبان طعمها في بقي ولذاذه ملمسها وحلاوه حشوها ويعتبر احسن فرعين لها بتاع مصر الجديده اللي في شارع الميرغني او اللي في مكرم عبيد ورجعنا الزقازيق علي 3 الفجر متكسحين وكان لازم ننخمد علشان تاني يوم ورانا سفر تاني علشان فرح ماجد في مدينه العبور




وصحيت علي 12 الظهر حلقت دقني وجهزت البدله وطلعت الزفه علي 4 العصر لغايه ماوصلنا للمكان اللي كان معمول علي نظام ال open air مكان كلاسيكي جدا وراقي زي بالظبط ماجد اللي هو شخصيه نادره اصلا مابشوفش زيها بقالي قروون لانه محترم جدا ومهذب وتحس انه ابن ذوات راقي فعلا وكنت مبسوط له جدا انا وعمرو وطارق وظبطناه في الفرح رغم انننا كنا تعبانين من اول امبارح وهلكانين مووت من ركوب الخيل ويادوبك لسه راجع البيت بقالي 3 ساعتين مش شايف قدامي مستني الفجر يادن علشان اتخمد وربنا يستر اعرف اصحي علي صلاه الجمعه لان عضلات جسمي مورمه جدا بس كله يهون لاني فعلا استمتعت اليومين اللي فاتوا جدا وارجع تاني الشغل بقي واركز شويه واخد لي اسبوع كده اجازه من التدوين






خارج النص




ده لينك لحمله عملاها نواره نجم في مدونتها لحمله لرفض التوريث الحكم لجمال مبارك انا حاطه هنا لاي حد عاوز يدخل ويبص عليه بصه رغم اختلافي مع ميول نواره السياسيه لكني بؤيدها في حملتها لاني زي اي حد تاني رافض جمال مبارك




الحمله اسمها ايش عرفك انت





http://www.tahyyes.org/2009/10/3.html


http://www.facebook.com/group.php?rbc5af70b&gid=162871175473&refid=0



اه نسيت اللي عاوز يتحاور مع المحروس علي موقع شارك هيبقي يوم 25 اكتوبر يوم الاحد وده لينك الموقع





الثلاثاء، 13 أكتوبر، 2009

قالت.......ضحي





" لعمرك ما ضاقت بلاد بأهلها **** ولكن أحلام الرجال تضيق)

عمرو بن الاهتم التميمي


عائد الي المنزل محملا بهموم ووساوس وارهاق بدني وعاطفي وتسائلات تنخر في خلايا مخي دافعه اياه للجنون وشاحنه قلبي بمشاعر رهيبه شريره ربما او هيستيريه


اخطو الي غرفتي متفقدا التلفاز لاجد برامج عن ازمه شيخ الازهر والنقاب اغير المحطه اجدها تتحدث عن ازمه نور الشريف وعن المؤامره المدبره ضده بسبب عمله الدرامي الرمضاني


اصاب بالغثيان من ابتذال الاخبار فارتاح عندما استقر علي فيلما لبطلي الرجل العنكبوت وكانما سمع ندائي فهو الوحيد القادر علي شحني بالامل ورسم الابتسامه علي شفتي


ابغي النوم لكن قلبي مجروح ينزف بلا انقطاع منذ 3 اشهر حاولت البحث عن دواء له وجربت العديد لكن بلا جدوي كان يتوقف لبرهه ثم يعاود النزيف


اطالع روايه بهاء طاهر التي ابتعتها منذ يوم لعشقي الشديد له اطالعها علي انغام الموسيقي الحالمه المنبعثه من الراديو عند الثالثه فجرا


اغوص مع ضحي وبطل الروايه اتواجد في الستينات اغوص في البشر الذين تغيروا بفعل الزمان
اضل الطريق مثلما فعل وابحث عن نفسي ابحث عن حقيقتي عن هويتي
اتوه في فهم ضحي؟ اتوه في فهم لما يفسد البشر

اتوه في فهم علاقات البشر ببعض اتوه في تقلبات المراه واختياراتها الصادمه وعنفها مع من يعشقها بصدق

اتوه في تفسير ماحدث لتاريخنا


لما كلما تظهر حركه اصلاحيه للقضاء علي الفساد تظهر افعي اخري في وسط الشرفاء المناضلين فالفساد ياتي من البشر انفسهم ليس من الخارج لاننا بشر ضعفاء نرتخي امام اول اغراء سواء كان متمثلا في الجنس او المال او السلطه


لما ظهرت الثوره؟ اقصد االانقالاب العسكري الذي قاده هؤلاء الظباط ؟
لما اصروا علي تدمير معالم فتره ماقبل الثوره؟ ولما شوهوا الجمال بايديهم؟
لما تغير اتجاه هؤلاء الثوار وتخلوا عن حلمهم وخذلوا المصريين.

لما كان حكمهم اشبه بكابوس مخيم علي قلوب الناس كاننهم يعيشون في الاتحاد السوفييتي
لما مازال ابي يعشق عبد الناصر ويري ان افضل ماحدث في تاريخ مصر هي الثوره؟
لماذا لاري مثله ولا افتخر بتلك الثوره؟ انا لم استفد منها بشيء وعاني مثلي مثل ملايين الشباب من توابع تلك الثوره المتمثله في نظام مبارك المبارك الظريف


نعم الثوره هي من جلبت مبارك وامثاله الثوره هي من تسببت بهزيمه 67 ثم تتابعات معاهده السلام والتطبيع مع اسرائيل والانفتاح الاقتصادي وكل ماتمر به مصر منذ 1952


كانوا يحلمون بالديمقراطيه؟ فهل تحقق ذلك لهم؟ كانوا يحلمون بالقضاء علي الانحلال؟ اذن اين نعيش اذن؟ في المريخ؟ نحن نستحم في بحر من الانحلال الاخلاقي والتفكك الديني بفضل الثوره المجيده


الحق يقال ان المصريين لا يصلحون ليحكموا بلادهم ولن يرتقوا ابدا نحتاج لشخص صارم يجلدنا مثل العظيم محمد علي كي نرتقي


هل حققت الثوره اهدافها؟ هههههههههه نعم فعلا لقد عاد الاقطاع بشكل جديد واشرس مرحبا بكم في عالم الاقطاعيين الجدد اما عن النظام الملكي الذي حاربوا ضده فهنيئا لهم نظام مبارك الملكي وولي عهده جمال


اختفت الطبقه الوسطي بفضل الثوره واصبح هناك فقط طبقه القطاميه ومارينا وطبقه الدويقه ومنشيه ناصر
يطالبوننا نحن الشباب ان نتحرك؟ كيف بالله عليكم وانتم قمتم باخصائنا وسممتم دمائنا وافسدتم احلامنا وحطمتم قلوبنا وفرقتمونا عن احبائنا


سحقا لكم ولتاريخكم المجيد انا امقت الثوره وامقت ماتحولت اليه الان بشكلها القبيح
عار عليكم ياابائنا ان تلومونا وقد صرنا حطاما فالذنب ذنبكم انتم لانكم انتم من فتحتم الباب لهم وهاقدر اغرقتم الوطن معكم واضعتم هويتنا


وكما يقول زكي الدسوقي في روايه عماره يعقوبيان
نحن في زمن المسخ " "


انظروا الي المدن الي الاسكندريه التي اصبحت تفقد رونقها بفعل توابع الثوره الي القاهره التي ضاعات ملامحها مع توابع الاشتراكيه الي اساتذه الجامعه الذين هم بالاصل من طلبه الاتحاد الاشتراكي سابقا واصبح همهم الحالي جمع المال والنزاع علي المراكز


انظروا الي الاطباء الذين لا يفقهون شيئا بفضل نظام عبد الناصر الجامعي المجاني


انظروا الي الخطاب الديني الذي اصبح يخاف الاقتراب من الحاكم وامور الدوله او اي امور فقهيه خوفا من غضب الباب العالي


انظروا الي المراه حاليا التي لا تستطيع ان تخمن هل هي مصريه ام متامركه ام خليجيه ام ماذا؟ فقد اصبحا متناقضه تماما في ملابسها ومشيتها وكلامها

تاره بعباءه خليجيه مجسمه لمعالم جسدها وتضيق علي ثنيات جسدها فتبرز في شهوه عارمه

تاره باسدال ايراني بحجه انه يستر الجسد

تاره بملابس ضيقه وعاريه بحجه التحرر




اعود الي ضحي وتقلباتها اعود الي الحب الذي لم يصبح مثلما كان واصبح بارد عديم المذاق


لما يتغير الحب مع الزمن؟ لما يصر البعض علي جرح واصابه الطرف الاخر بالالم والسخريه منه والتمنع عنه
لما نتمسك بشيء نعرف انه لن يكون من نصيبنا وصعب ان نلمسه و
والاقتراب منه


لما نظل دائما نرسم احلاما وامالا كبيره علي شيء لسنا واثقين منه تماما ثم نصاب بالاحباط لاننا فشلنا ولانه ضاع مننا مع علمنا المسبق منذ البدايه انه سيذهب وسيطير

بهاء طاهر يترك في اعماقي بصمه في كل مره ومن اجل ذلك فانا ممتن له دائما وممتن للست فيروز مع اغنيتها

صباحه مسا


صباحه مسا
شيء مابيتنسي
تركت الحب واخدت الاسي
شو بده يدور علي شو عم يدور علي غيره
فيه ناس كتير لكن مابيصير في غيره

الأربعاء، 16 سبتمبر، 2009

26 عاما من العزله






“Some people were born to set by a river
Some were stroke by a lime
Some have ears for music
Some are artists
Some swim
Some know shakespear
Some are mothers
And some people dance”





From the curious case of binjamin button







MusicPlaylist
Music Playlist at MixPod.com









ادوارد نورتون يتبقي له 25 ساعه قبيل مغادرته للحياه التي خبرها والتي اعتادها مع حبيبته واصدقائه وووالده وعمله ومدينته ليذهب الي حياه اخري قاسيه مجهوله المصير صعبه الي حد لا يحتمل بسبب خطا ارتكبه واعتاد علي ارتكابه رغم انه شخص صالح لكن لا جدوي من البكاء علي اللبن المسكوب فيقرر قضاء اخر 25 ساعه في الاستمتاع بكل مايربطه بالدنيا





كان هذا ملخص فيلم رائع شاهدته منذ 3 اسابيع جعلني اقرر فعل شيء مشابه مثله
ان احاول التعويض عن جميع اخطائي وان اتعلم من جديد





ربما عانيت كثيرا وربما ماعانيته ليس بمقدار ذره مما يعانيه الاخرون من ظروف اسوا مني وكما يقول المثل الرائج من يري بلوي الاخرين تهون عليه بلوته
انا لست معاقا ذهنيا ولا فقدت طرفا من اطرافي في حادث ولا شردت من مسكني علي يد الحكومه ولم اتعرض للتعذيب علي يد مباحث امن الدوله ولم اعاني من سلب حقي في التعبير عن الحريه مثل البعض ولم اصب بالسرطان ولم انبذ من الناس اذن فلما اكون بائسا اترحم علي الزمن الجميل؟
ربما كنت سلبيا ومتهاونا في بعض الاشياء التي لا تهمني في شيء عكس باقي البشر الراكضون وراء الدنيويات لكني راضي وقانع عن كل تجربه مررت بها بحلوها او مرها
راضي عن كل فتره الم ولحظه سعاده ولو قصيره لانها جعلت مني انسان صابرا يععلم ان ماينتظره افضل بكثير مما يراه الان
ربما كنت اكثر اخوتي سعاده في الحظ وتعاسه في الان ذاته ولكن الثمن كان غاليا من حرق اعصابي واحتمال سخافات البشر
نعم سخافاتهم وتفاهاتهم وجشعهم الذي سيدفعني لمغادره الوطن للابد باذن الله فلن احتمل ان ابقي في وطن مقيد بعقليات باليه عفاعليها الزمن ومكبوت جنسيا وسياسيا ودينيا





لو بقيت في هذا الوطن لحظه اخري وفقد صبري ساتحول الي متطرف يسفك دماء الناس علي اختلاف ميولهم او ساتحول الي شخص مثلهم يرضي بالعيش في مرتبه اقل من الحيوانات متخيلا انه بالسياره التي يركبها والعمل الذي يجني من وراءه الملاليم والزوجه التي يضاجعها والاطفال المجهولين المستقبل في وطن كئيبب متخيلا بكل ذلك انه انسان سعيد وانه يحيا ولكنه يموت كل يوم تلو الاخر





نعم فانا مليء بالشر ولا انكر ذلك واتخيل اليوم الذي يظهر فيه الوجه المظلم من القمر حينها ستكون القيامه قد حانت
صحيح اني خبرت تجربه فاشله بالحب وتعلمت منها الكثير واصبح عندي امل اكبر اني ساقابل الشخص المناسب قريبا ربما اكون قابلته البارحه او قابلته ولم اعلم انه مقدر لي قبيل كتابتي لتلك الكلمات ويكون فعلا هو من كنت ابحث عنه طيله عمري وان كنت اخطات الاختيار من قبل فساحرص علي ان لا اكررها وسانظر للامور بمنظور عملي مجرد من المشاعر كيلا احبط مره اخري






صحيح اني وعيي ازداد واصبحت اكثر نضوجا كما امل لكني كنت احلم بان اكون اكثر فاعليه وتاثيرا في حياه البشر واحاول ان اغير ولو مقدار قليل من المنحني الذي ينزلقون تجاهه ولكن يكفي اني ولو علي نطاق ضيق في 9 اعوام ماضيه تركت بصمه ثابته تحمل مني الكثير ستذكر الاخرين بي بعد رحيلي
صحيح اني خسرت اشياء كثيره وضيعت فرصا اكثر لكن لحكمه يعلمها الله كان ذلك في مصلحتي وفوجئت بعد فتره اني كنت مخطئا عندما اعتقدت ان الله يعاقبني










صحيح اني مازلت اعتقد انني وبيتر باركر نتشابه في صفات كثيره واننا مقترنين بشكل خاص رغم انه شخصيه خياليه سينمائيه كوميكسيه لكننا فعلا متشابهين ربما في التحول الدراماتيكي الذي طاله في الفتره الاخيره مثلما طالني وجملته الشهيره




With great power comes great responsblities







صحيح انني كنت علي علاقه قويه مع صديقه عزيزه ساندتني وساندتها طيله ال 4 اعوام الماضيه ونشات بيننا علاقه جميله اشبه بعلاقه
ميج ريان وتوم هانكس في فيلم لقد استلمت رساله وللاسف اصبحت علاقتنا متوتره الان ويبدو انها في طريقها للزوال بسببي انا كالعاده










صحيح اني عرفت مالذي خلقت من اجله ومايتوجب علي فعله لاكمال تلك المهمه لكني بحاجه لحافز قوي لكي تبدا
صحيح انني لم اشهد بعد قيام حلمي السياسي الوسطي واري بلدي نموذج اسلامي معاصر متحضر متنور مثقف قوي الحضور وطاغي الوجود مثلما كنت اتمني لكن يكفي ان احلم بذلك النموذج بعيدا عما فعله انقلاب 1952 وتوابعه ومادمره نظام مبارك وحزبه وتسبب في خلق النواه الاولي لثوره المظلومين والعشوائييين والجوعي والفقراء والمجرمين كما تنبا احمد خالد توفيق في روايته وكما تنبا يوسف شاهين وخالد يوسف في افلامهم









صحيح اني لم احقق حلمي بحفظ القران الكريم والتوغل في الفقه والشريعه كما كنت احلم ولكني ساحاول




صحيح اني كنت اتمني ان افعل الاتي في اخر يوم لي قبل مغادرتي للوطن لو قدر لي ذلك كما ارجو





لو قدر لي ان استمتع بيوم كامل سابدها من بعد صلاه الفجر
ساذهب الي بلده ابي اقرا الفاتحه لعمي وعمتي وجدتي واجلس قليلا في دار العائله
ثم اعود الي المنزل وانطلق انا واصدقائي عمرو وطارق ومحمد
نصل الي الاهرمات نركب الخيل في الصباح الباكر نصرخ في جنون ونتخيل انفسنا جنودا قادمين مع صلاح الدين من الشام
سنصعد الي قمه جبل المقطم نتناول قد ح من الشاي ونتامل مصر من الاسفل
سانطلق الي الاسكندريه اقابل اصدقائي باكرا واجلس علي مقهي في ستانلي وفلافل في محطه الرمل
سالقي بنفسي من اعلي قلعه قايتباي مضحيا بملابسي لاصطدم بالامواج واغوص مبتلعا ماء البحر المالح ثم اطفو وذراعاي ممتده الي خلفي تاركا نفسي للمد
ساتصل بفيليب وحسن واقاابلهم علي مقهي ندخن النرجيله المطعمه برائحه التفاح ونذهب الي جامعتنا وهي خاليه من الطلاب ونركض داخل اروقه المعامل والعيادات
سانزل الحسين واتناول الفطائر المحشوه باللحم هناك واتوه في مسجد الحاكم بامر الله ومسجد المعز وباب زويله وحارات الجماليه
ساتوجه الي التحرير واشتبك في مظاهره وافرغ طاقه العنف المكبوته واتحمل عصا الجنود المساكين المامورين لاصل الي كبيرهم واقذف عليه بصقه مع توصيه ان يسلمها الي كبير كبيرهم
ساهرب منهم في مترو الانفاق واذهب الي دار الاوبرا احضر حفله لتلك العازفه الروسيه الجميله المجهوله الاسم
ساتناول حلوي السينابون بالكراميل والمكسرات حتي اصايب بنوبه سكر ونشوه تجعلني اطير من الاستمتاع بمذاقها
ساتصل باكثر من شخص اعتذر لهم واطلب مسامحتهم
ساذهب الي ملهي ليلي راقص ارقص علي انغام التكنو والهاوس
نعم انا ساكون الرجل العنكبوت ساكون خارقا ماحقا جريئا متحررا ساكون ماحاول ان استخرجه من اعماق نفسي طيله 26 عاما
نعم ساكون جامحا وجريئا ساخرج عن وقاري واكون عربيدا
سادخل حفله العاشره مساء لفيلم جديد مع من ساختاره سواء اصدقائي او اولاد عمتي
سنركض بالسياره قرب المطار ثم نعود الي المدينه مره اخري لان طائرتي لن تقلع الا في التاسعه صباحا
سانزل للتمشيه في قرب نفق الثوره وقصر العروبه اتامل حراس الفرعون واقفز امام قصره متمنيا ان يكون متيقظاا ويراني
ساقف امام النيل اراقب العشاق الجدد والعشاق القدامي ولن ازعجهم فيكفي انهم يعيشون لحظات سعاده قليله ويقتنصون سعاده حرم منها الاخرون
ساقف وحيدا مع مشغل الموسيقا الرقميه وسماعته في اذني استمع الي موسيقا جون ويليامز او رحيق فيروز ودفء دايدو
اعود بالزمن الي اليوم الذي ولدت فيه من جديد
11 سبتمبر 2001
اتجاهل مايقال عن انه اسوا يوم في القرن الواحد والعشرين وعن توابعه ونتائجه فكل هذا لا يعنيني من الامر شيئا
مايعنيني اني ادين له بالكثير وهو يتفهم ذلك جيدا ويعلم انننا مترابطان بشكل ما كانما قدر في هذا اليوم ان يولد انسان مع مقتل الاخرين ويتغير عالمين
عالمي وعالم الاخرين
ساترك روايتي التي تخوفت من نشرها وترددت واهديها الي صديقتي العزيزه التي اسات لها كثيرا وتحملتني وتنازلت عن اشياء كثيره مقابل الحوز علي رضاي واني لشاكر لها وادين لها بالكثير ولتلك الفتره التي عرفتها فيها واني لاسف علي ماحدث مؤخرا وهز عرش الصداقه
ساذهب الي منزلي مره اخري اقبل ابي علي وجنته واقول له مالم اقدر علي الافصاح به من قبل واتفهم مافعله من اجلي واداري دمعته
ساحتضن امي جيدا واجعلها تعبث باصابعها في خصيلات شعري واشرب من يدها كوب الليمون المثلج الحلو الطعم مثلما اعتادت ان تصنعه من اجلي
سابعث برسا ئل وداع الي كل اصدقائي علي الشبكه المعلوماتيه شاكرا لهم واسفا لهم
سانام نصف ساعه اخيره علي فراشي قبيل الرحيلوياتي طارق ليلتقط حقائبي وادخل المطار وساجعله يرحل علي البوابه وانام داخل الطائره








خارج السياق















دكتور احمد خالد منزل كتاب جميل جدا مقالات سياسيه واجتماعيه وارائه الصريحه في كل حاجه وخاصه سلسله المقالات الموجوده جوه الكتاب بعنوان مخلوقات كانت رجالا خلتني علي وشك ان عينيا تدمع من كتر رصده للحاله اللي وصل عليها المصريين والمجتمع من تدهور وتنازلات اخلاقيه وكم القهر السياسي والاجتماعي والقيود المتخلفه اللي احنا عملناها بادينا للاسف
الكتاب بيحمل رونق كتاب بالال فضل الاخير السكان الاصليين في مصر وكتاب مصر دي مش امي






عن لمه رمضان مع الصحاب والعيله






عزومات وخروجات ومقابلات مع ناس وناس جديده اتعرف عليهم وافك من الحاله اللي كنت فيها ساعدتني بجزء بسيط اني استمتع برمضان





اجمل حاجه ان العيله عندنا اتلمت اكتر من مره ومن زمان ماعملناش كده خلتني فرحان جدا السنه دي وحسيت ان عمتي كانت معانا في كل لمه نتجمع فيها بعد ماكان كل واحد بيتحجج بالمشاغل اللي وراه وهموم الدنيا



الفطار مع الصحاب برده حلو بره البيت واللمه وبعد صلاه التراويح لها طعم تاني بجد حاسس ان في رمضان كل حاجه بيبقي لها طعم مختلف يمكن ده بسبب روحانيه الشهر الكريم














عن بيان حزب الوسط







اغلب الناس سمعت عن الحركه الواطيه اللي عملتها لجنه الاحزاب بقياده فتحي سرور وصفوةت الشريف وحبيب العادلي لما رفضوا حزب الوسط للمره االرابعه باسباب واهيه عن بيان حزب الوسط

وبما انني عضو قديم فيه فبادعو اي مصري شريف انه ينضم لنا وهذا اضعف الايمان لنعلن كلمتنا في البيان اللي هيصدر للنظام المصري










عن الحسين









كنت محتاج انزله السنه دي لاني بحب هناك الجو بصراحه بعيد عن زحمه القاهره وخنقتها وسبحان الله الما نزلت انا وطارق واحمد ماحسيناش باي زحمه كان المكان رايق جدا صحيح كان نفسي ادخل جامع الحاكم بامر الله اللي باعتبره تحفه معماريه واخد لي كام صوره اختفظ بيهم بس باذن الله هاعملها في وقت تاني لاني كنت نزلت متاخر






عن ليله القدر


اللي بادعو ربنا انها تكون النهارده علشان احضرها مع عشرات المصلين في الخلاء ندعو ونرجو ان ربنا يحسن ختامنا ويغفر لنا كلنا ويتقبل توبتنا

واخيرا

شكرا لكل من سال عليا وواساني وكل من وقف جنبي وكل من اثر في حياتي بالسلب والايجاب

شكرا لاصحابي بتوع الزقازيق كلهم واصحابي بتوع القاهره والاسكندريه وسوهاج

لمصعب وقباري وماجا ويسرا بالذات وفنون وفله وايمان وساره وكللاالمدونين الرائعين اللي اتعرفت علي افكارهم وكتاباتهم

شكرا لفاطمه ولمحمد واحمد وخالد وطارق واحمد ولاد عماتي

شكرا لزمايلي في الدراسه والشغل والماجستير

شكرا لاصدقائئ الخياليين
شكرا لجاربيل جارسيا ماركيز وفيودور ديستوفيسكي واسكار وايلد وبهاء طاهر وخيري شلبي واحمد خالد ونجيب محفوظ وعلاء الاسواني ويوسف زيدان ومارك توين وجورج اوريل
شكرا لستيفن سبيلبرج وسكورسيزي وشريف عرفه والطيب ووحيد حامد واسامه انور عكاشه وريدلي سكوت ويسري نصر الله وداوود عبد السيد وصلاح ابو سيف وحاتم علي

شكرا الي هبه انا عارف انك سافرتي من 5 سنين واتزوجتي وزمانك خلفتي بس رغم ده كله انت كنت سبب رئيسي في اني مانزلقش لظلمات نفسي رغم انك ماقصدتيش ده ولا هتعرفي ابدا تاثيرك عليا كان عامل ازاي بس دلوقتي عرفت حكمه ربنا باني كنت باعتبرك الملاك المنقذ لي حتي لو مكنتيش ليا
شكرا