الأحد، 20 مايو، 2012

خمسمائه يوم من امل





"الحياه لا تتوقف علي شخص بل تستمر "


انت ربما لن تتفهم ماكتبه هنا لكن النسيان صعب بل مؤلم 

الفراق اقسي بكثير  
ان يصبح شخص عشت معه وعاشرته واعتدت علي وجوده وملا قلبك وكيانك شخص شاركك حلمك وطموحاتك وشاركته انت ايضا   لم يستطع احدا ان يعبر عنك مثلما عبر عز الدين شكري في روايه غرفه العنايه المركزه



كنتما سندا لبعضكما البعض احببتما العالم وتحديتموه دون خوف لانكم بداخلكما طاقه نور ايجابيه ونقاء 
 
كيف تنسي من رافقك الي الاسكندريه من علمك ان تحب القهوه وتحب رائحتها من جعلك تعشق رائحته وعطره 
 
كيف تنسي من خاف عليك اثناء الثوره وكاد ان يموت قلقا وشارك معك وحلم معك 
نزولكما الاستفتاء مع بعضكما البعض؟
نزولكم لانتخابات مجلس الشعب؟
قراركم بانتخاب مرشح وسطي ليبرالي اسلامي كرئيسا للجمهوريه قبل ان يعلن ترشيحه من الاساس؟
كيف تنسي من  كافح معك في رحله شاقه من اجل لقمه العيش 
كيف تنسي من كنتما تتقاسما الطعام وكل شيء كانكم زوجين وصبرتم رغم رفض الجميع لوجودكم وحسدهم وبغضهم لكما

كيف تنسي تلك اللحظات في السينما وفي القطار كيف تنسي هرولتكما لتحلقا بالقطار وضحكما وانتم مسترخيين في اللحظات الاخيره
كيف تنسي فيلم رسائل البحر وميكانو ومسلسل اهل كايرو وخاتم سليمان ؟ 

كيف تنسي  روايتكما المفضله وراء الفردوس لمنصوره عز الدين؟

كيف تنسي عشكما للسمك ؟

كيف تنسي اول مره التقت يداكما ولمستها؟
كيف تنسي عيناها  التي تعزلك عن كل قبح العالم
كيف تنسي صوتها في الهاتف الذي ينتشلك من احزانك 

كيف تنسي اول مره قالتها لك 

 
كيف تنسي غيرتك الشديده عليها من اعين الناس وانتم في المترو؟ 
كيف تنسي من جعلتك تحب اليسا مره اخري بعد ان كرهتها منذ العلاقه الاولي القاسيه؟
كيف تنسي من كانت ترافقك لحفلات اسكندريللا  وحبكما المشترك ليسري فوده؟

كيف تنسي انكما كنتما علي وشك السفر لتتغير الامور راسا علي عقب؟
 ماذا حدث مالذي تغير؟
هل هو غبائك؟ هل هو انانيتك؟ هل هو الشك الذي زرع بداخلك ؟ هل لانك لم تعد تثق بها؟
 
هل لانك قذر ولست ملاكا بل اشبه بالمسيخ الدجال؟ 
 
هل لانك اصبحت قاسيا وبارد المشاعر؟ 
 
عندما شاهدت فيلم ميكروفون العام الما ضي خفت ان يصبح مصيرك مثل ابطال الفيلم 

عندما شاهدت مسلسل الغفران ادركت انه نذير شؤم؟

عندما حدثت احداث محمد محمود  ذبح قلبك هناك وهانت مازلت بعد مرور سبعه شهور لم تستطع النسيان

سبعه شهور ثقيله طويله ممله لدرجه انك لم تعد تتحمل اصبحت تمثل ثقلا علي كاهلك 
 
حاولت ان تخرج بكثره السفر وان تدخل السينما كل اسبوع لوحدك تقرا كثيرا تجلس علي القهوه وتدخن النارجيله يوميا 
 
تاكل لتكتئب اكثر حتي زاد وزنك  تنام لكنك تعجز عن النوم وان نمت حلمت بها وان حلمت بها لا تود ان تستيقظ 
 
تتمني لو انك تصبح مثل بطل فيلم انسيبتشن غارقا في الحلم للابد بعد ان فقد زوجته 

تدرك ان فكره واحده تم زرعها في عقلك غيرت كل شيء ودمرت العالم 

تحول الحلم الي كابوس 

تدرك انك افسدت كل شيء بيديك رغم طيبه نيتك

تتذكر منذ ثلاثه اعوام عندما شاهدت فيلم "خمسمائه يوم من سمر "

دمعت عيناك وعشقت الفيلم واغانيه ولكنك لن تنسي مشهد البطل عندما قرر ان لا يستسلم للماساه ولفراق سمر

قرر ان يعود لحياته
ان يستكمل دراسته  ان يرتقي في عمله ان يجعل الحياه تتكفل بجعله ينساها

قرر ان لا يستسلم ان يكافح ان يكمل الرحله بمفرده  
ان يضع الماضي وراءه ولا يري الا المستقبل الذي ينتظره 

نعم الحياه لا تتوقف 

اما ان تجلس في انتظار الموت طالما انت راغب به وتتمناه من اعماقك ليخلصك من العذاب وتعذيب الضمير والاحساس بالذنب لكل جرائمك تجاهها وجرحك لها وقسوتك عليها   فانت لا تختلف عمن جرحوها سابقا بل انت اسواهم

او تطلب الغفران وتقرر تعويض كل شيء وتستكمل حياتك التي توقفت 

ان تطوي الخمسمائه يوم السابقين وتجعل الايام القليله المقبله من هذا العام مليئه بالامل والتفائل والحماس

الكلام سهل لكن الفعل هو المقياس الحقيقي لك 

اتمني ان تكون انت قد عرفت طريقك وبداته وهي ايضا ان تكون شقت طريقها وربما لم يكن مقدرا لكما ان تكونا مع بعض وربما مقدر لها ان تكون مع شخص اخر 

تلك هي الحياه خطوط تتقابل وتتفرق 
الا انك يجب ان تكون ثقتك بالله كبيره وانه يحمل الخير لك والافضل



هناك تعليقان (2):

baby يقول...

النســــيان مشقه الحياه .............
النســــيان عذاب الحياه ............. من الاخر احنا عايشين فى الدنيا دى علشان نتعذب باى ذكرى سوا حلوة او وحشه انا نفسسسى اعيشششششششششششششش

hend saad يقول...

أهٍ يا وجعي !