الاثنين، 11 يوليو، 2011

الاعتصام هو الحل


في الاسكندريه شهدت عده احداث اهمها حفله حمزه نمره بمكتبه الاسكندريه واغلب الاغاني كانت لشحن الشباب بالطاقه والامل وتتحدث عن الوطن والثوره

المفاجاه كانت قدوم دكتور محمد سليم العوا للحفله ولا ادري هل هو علي معرفه بحمزه ام انه مجرد دعايه لنفسه كمرشح للرئاسه واستغلال وجود الشباب

انا احبه جدا واحترمه لكني لا اراه جديرا بمنصب هام مثل ذلك بالاضافه اني صدمت انه عارض الاعتصام بالتحرير

شاهدت الاعتصام بميدان سعد زغلول ولكنه لم يكن في نفس قوه التحرير الا انه في اليوم التالي حدثت تطورات منها قطع طريق العين السخنه فقام شباب الثوار بالاسكندريه بقطع طريق الكورنيش ليوةسعوا عمليه الاعتصام ويفرضوا سلطتهم كي يضغطوا علي الحكومه والمجلس خاصه بعد البييان الهزلي لعصام شرف وتجاهل المجلس العسكري والمشير لما قمنا به يوم الجمعه


الايام القادمه مليئه باحداث هامه خاصه عن اقاله قيادات الداخليه لكن سنستمر بالاعتصام وعن نفسي سانزل مره اخري للتحرير يوم الاربعاء للمشاركه بالاعتصام وارجو ان لا يتم تصعيد الامور ونضطر لاخد القصاص بانفسنا وندخل في دائره العنف مع اني اصبحت مقتنع ان العنف هو الحل لكني اراه سلاحا اخيرا

هناك تعليق واحد:

Tarkieb يقول...

العوا تبع امن الدولة رغم كل الاونطة اللي بيعملها دي....