الأحد، 16 أكتوبر، 2011

زهره




"نصيبك في حياتك من حبيب

نصيبك في خيال من منام "


من مسلسل الغفران


................



عزيزتي زهره

تمر في تلك الايام الذكري الاولي لبدايه قصتنا

في مثل تلك الايام كنت اخفي عنك ولعي بك كنت اكتم هيامي بك واكتفي بان اشاهدك فقط

اكتفي بان اكتب عن المشاعر الدفينه لك دون ان يخطر ببالي انك ستقرئيها يوما ما صدفه

دون ان اتخيل ان اكتشف انك كنت تنتظرين مني دليلا ملموسا اني احبك



وكيف لا احبك بالله عليكي؟

كيف لا اقاوم شخصيه مثلك رغم كل ماشابها من صدمات وتغيرات

كيف لا اقع في هواكي وانت تمتلكين تلك الطيبه والرقه

وانت تمتلكين عينين تتكلم بالنيابه عن صاحبها؟

وكيف عندما اخبرتيني بانك تثقي بي واني املك معزه في قلبك كااخ وصديق

اتتخيلين كيف كنت اكتم ماامر به عندما القاكي كل يوم واكتشف بمراقبتك من بعيد

احاول ان اتحاشي نظرات عينيكي احاول ان اظهر عكس ماابطن
كيف اخفي غيرتي الشديده عندما علمت انك مرتبطه وان هناك مشروع زواج قريب

كيف كنت تتوقعين ان اصارحك بمشاعر اعلم ان ليس لها مستقبل واخشي من فقدانك لو علمتبيها او ان اخسر الخيط الفاصل بين الصداقه والحب



...................



كنت اخاف عليك وكنت علي اهبه الاستعداد لاي طلب تتطلبينه مني

اتذكرين عندما لم القاكي لفتره طويله وكنت اتحجج بالاتصال بك باسباب واهيه فقط لاسمع صوتك

كنت ابحث عن عطرك في كل الاماكن التي ترتادينها واحاول ان احتوي عطرك

كنت احسد المقاعد التي تجلسين عليها والاناس العاديه الذين تتحدثين معهم

كنت احسد هاتفك واحسد من يهاتفونك

كنت اعشق الوان حجابك واعشق حذائك

كنت معجبا بصلابتك وطموحك وعدم انهزامك امام الشدائد

وحين المت بك تلك الفاجعه كنت انا اول من اتصلتي به لتطلبي مساندته

كنت خائفا من تحمل مسئوليه وكنت خائفا من ان اخذلك وكنت سعيدا باني من يقف بجانبك

كنت وقتها طموحا وحالما وكنت انت ايضا كذلك

كنت اخفي عنك الكثير ولم اصارحك بانشطتي او عالمي وكنت اكتفي بان اسمع منك وافهم اعماقك

كنا نتحدث بالساعات رغم بعد المسافات

كنت مندهشا اني وصلت لمرحله خاصه عندك لكنك لم تصارحيني بشيء وكنت اكتفي بذلك

كنت لا اطلب من الله شيء الا ان اكون صديقا مقربا لك الي نهايه الزمان

كنت اتالم ليلا عندما تتغيبين بسفرك المتقطع وظروفك الطارئه

حياتك الخاصه المليئه بالتعقيدات والمشاكل وتدخلات الغير

واراكي صابره وصموده

تذكرين فيلم ميكانو؟

تذكرين كيف حكيت لك عنه وكيف اعجبت انت به؟

تذكرين اغنيه اصاله نصف حاله؟

اللي بيننا نص حاله نص للحب اللي يمكن نص عدي استحاله

استحاله نرتبط ابدا ببعض


............

حتي ذلك اليوم الذي اتي بدون تدبير يوم اسكندريتنا يوم ان كانت اسكندريتنا تبكي علي ارواح شهداء كنيسه القديسين

يوم ان فوجئت بوجودك هناك تراقبين البحر وتبكين

وياللصدفه اننا شاهدنا فيلم رسائل بحر في نفس اسكندريتنا

اخبرك عن يحيي وكيف هو يعشق نورا بصدق ولكنها تقسو عليه

وانت تتعاطفين مع نورا

تخبرينني في نهايه اليوم وقد التمست يدانا بالصدفه انك لم تشعري بالسعاده منذ فتره طويله

كنت تلملمين جروحك وتطوي صفحه قديمه

اما انا فكان الله في عوني فكنت علي وشك الموت من الافراط في السعاده

تمنيت وقتها ان يقبض الله روحي علي تلك الحاله

تبعثين برساله الي وتخبرييني بانك تحبينني

.............


اتذكرين وقت ان كنا عائدين من العمل ثم انقلبت الامور راسا علي عقب واصبتي بانهيار عصبي نتيجه للصدمه

كنت تبكين كل شيء تبكين من الدنيا التي لم ترحمك وضغطت عليكي بكل ماوتيت

لم ارك بعدها لاسابيع طويله وكنت تبخلين علي بان تحادثينني

وقتها ايقنت انك ضعتي مني

وقتها اتخذت قرارا جنونيا بان اشارك في اول يوم من انتفاضه الغضب الشبابيه ضد الننظام في يناير

كنت ابغي في تلك الليله ان اراكي ولو ل خمس دقائق واقسم بالله لم اكن ابغي اكثر من ذلك لكن القدر لم يمهلنا

قررت ان اكون انتحاريا وان لا اهرب عندمنا يهاجمنا عسكر النظام وان اكون اما شهيدا للحريه او اصبح معتقلا

كنت سئمت من كل شيء من عالمنا من مجتمعنا من فشلي من احباطاتي من ياسي

كنت غاضبا كنت ساخطا

ثم اعتقلت وايقنت ان كل شيء ضاع لكني راودني امل ان اري الحريه مره اخري

ولكني وودت ان اراكي انت اولا والله يشهد علي ذلك

اتذكرين اول من حادثته بعد خروجي؟

اتذكرين اول من اردت رؤيته بعد انتهاء الثوره؟

كنت انت سببا لاحيا بك وسبب لاستمر في الحياه

اتذكرين وقتها ان اقسمنا ان نكون لبعضنا البعض

ثم مالذي تغير؟

انحن من تغيرنا ام الناس ام الوطن؟

انا الذي بدا بكفره بكل شيء بالوطن بالثوره بالاحلام بالمستقبل؟

لا اعتقد كنت مازلت متمسكا بكل شيء

رغم ماتم نعتي باوصاف اني عدو الدين وعدو الشرع واني احمل افكارا هدامه واني خطر علي الاسلام واني منحل اخلاقيا

وللاسف تم نعتي بذلك ممن يدعون انهم اخوتنا في الاسلام

لكنك انت من بداتي بالتغير

انت من اصبحتي عمليه اكثر وواقعيه اكثر وقاسيه اكثر

انت من ركنتي كل عالمنا علي الرف واصبحتي زهره اخري لا اعرفها

اصبحتي لا تفكرين الا في الدنيا ثم بمرور الوقت لمن اعد اشغل حيزا في قلبك

لم اعد عليا الذي احببك واصبح هناك اخرون يشغلونك عني

اصبحتي تعتمدين علي اخرين لتحقيق اهدافك

اصبحتي انانيه ربما شرسه بارده بعض الشيء


اصبحتي تخفين عني الكثير وتكذبين ايضا

اصبحتي تتحاشين ان تلتقي اعيننا واصبحتي لا ترغبي في رؤيتي


لكنك محقه في كل شيء

انا ايبضا تغيرت اصبحت شخصا كريها اصبحت عصبيا وسلبيا اصبحت منحلا

اصبحت ادخن بشراهه واجاهر برغباتي وفجوري

اصبحت لا ارتاد المسجد واكتفي بان اصلي في البيت بدون ترؤكيز

امتنعت عن الصيام واصبحت ارافق اناس سلبيون

اصبحت مخيفا بالنسبه لك واصبحت متشككا في كل شيء

وبالتالي انعدمت الثقه

اصبحت اعامل الناس معامله سيئه

واصبحت ارغب في الحصول علي القوه واصبحت انانيا واصبحت ارغب فقط في مصالحي واحتقر من يرون في الوطن شيئا جميلا


لا ادري الي ماذا صرت لكني لم اعد مثلما سبق واعلم ان فرصه عودتنا الي البدايه ضئيله

لكن دوام الحال من المحال

لمتذا يازهره تغيرنا؟ لماذا اصبحنا كذلك؟

لما ضاع عصر البراءه وحل محلها عصر البشاعه؟

...............


" ساعدني ساعدني ابعدك وامحي صورتك من حياتي

ساعدني انسي حبك انسي حتي ذكرياتي "


اصاله

..............


علي البدري

من الحلميه

الثالثه فجرا

هناك 4 تعليقات:

Tarkieb يقول...

حلو اوووي الميكس ده بس يارب ما اثار تقلب الهام شاهين في الجزء التاني...ربنا معاك ياعلوة

فاتيما يقول...

آه يا ليكتر


تفتكر الحواديت اتعملت
عشان تجسدنا بس
ولاّ عشان تعلمنا ؟؟؟


طول عمرى ف بسأل
وطول عمرى بدفع تمن الإجابة
غالبا اجابتى
احنا بنتعلم أكيد
وبالتالى بحاول أتجنب مصائر الابطال الذين فشلوا ...

اتعلمت كتير اتجاوز أشياء
لدرجة انى تجاوزت ما كان يجب ان اقف عنده وبشدة ...


بس رغم الخسارات
برجع ف النهاية واقول لأ

انا صح

حتى لو وقعت منى ف السكة حاجات
وناس
و اشياء يفترض تكون ملكى


مش مهم

انا اتعلمت برضو
انى المرة الجاية
احاول أحافظ على اللى هيبقى بين إيديا ..
وملكى بجد


المشكلة بقى
ان كل مرة اتمسك بيه
وعشانه
ميطلعش هوه ...!!

ارجع تانى أخسر
واقول مش مهم

ادينى اتعلمت حاجة


قصة زهرة وعلى علمتنى حاجة مهمة جدااااا
بعد وجع القلب طبعا
ان مفيش حاجة ف الدنيا تستحق الواحد عشانها يتنازل عن قلب بيحبه
أى مجد شخصى
عمره ما هيكونله طعم ..
والقلب مكسور

ولو الواحد حب واتحب
تبقى نعمة متتعوضش
ولازم يحافظ عليها
ومعاها هيستشعر كل النعم التانية
بس يصبر شوية ع القرف الحالى
والعقبات اللى بتصادف الحب دا
وتعرقله ...



انا بتمنالك لزهرة وعلى بتوع التدوينة دى ...
ان ربنا يلم شملهم
و يعرفوا ان طالما عدوا كل اللى فات دا ولسه فيه ف القلب حاجة
يكملوا بقوا
ويستندوا على بعض
يعنى بعد كل دا هيحصل ايه تانى ؟

وسيبهم م الناس
محدش بيروح مع الواحد بيته اخر اليوم
ولا بيحط راسه معاه ع المخدة
ولا بيونس وحدته
ولا عنده استعداد يقاسمه
عمره الجاى بكل ما فيه من حلو ومر


الناس و كلامها و انتقادها
مجرد فقاقيه
اشباح بتخوف ...
لكن لو انتا فضلت تخاف


جمدتوا قلبكوا
وسيبوها على ربنا


هيا حياة ولا اكتر
؟؟؟!!!


ربنا يسعدك يا ليكتر
و يطمنى عليك

norahaty يقول...

يــاااااااااهـ
ضاع كـل هذا
الـحب ضـــاع!
ربما لا ربما مخبأ
لكما اوقــاتاً اخرى
وسعادات أخرى
يعــلمها الله

sony2000 يقول...

اتمني ان كل حاجه ترجع
للاول وللاحسن
يارب